تركيا تلمح إلى توسيع عملية درع الفرات بشمال سوريا
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

تركيا تلمح إلى توسيع عملية درع الفرات بشمال سوريا

07/09/2016
مرة أخرى يكشر صراع الاستراتيجيات عن أنيابه في شمال سوريا يبدو ذلك واضحا من خلال التصريحات التركية والأمريكية والروسية المتعلقة باستمرار أنقرة في تنفيذ عملية درع الفرات هناك المستمرة منذ نحو أسبوعين بعنوان حماية حدودها وتقول أنقرة إن القوانين الدولية تخويلها ذلك ومحاربة تنظيم الدولة الإسلامية وتقول إن الأمم المتحدة أقرت ذلك وينفذه التحالف الدولي منذ فترة وكان الرئيس رجب طيب أردوغان قد أعلن على هامش قمة العشرين الأخيرة في الصين أن بلاده والولايات المتحدة مستعدتان للعمل معا لإخراج التنظيم من معاقله وأنه اتفق مع الرئيس أوباما على القيام بكل ما هو ضروري لتحقيق ذلك روسيا الغارقة حتى أذنيها في تفاصيل النزاع السوري سارعت لانتقاد عملية درع الفرات واعربت خارجيتها في بيان عن قلق موسكو مما سمته توغل القوات التركية وقوات المعارضة المسلحة التي تدعمها في الأراضي السورية وقالت إن ذلك قد يعقد الوضع العسكرية والسياسي في سوريا وطالبت أنقرة بالكف عن أي خطوات تزعزع الوضع هناك حسب تعبيرها الانتقاد الروسي أعقبته تصريحات أدلى بها في انقره نائب رئيس الوزراء التركي الذي لم يستبعد القيام بعمليات في عمق اكبر في سوريا وتنفيذ إستراتيجية أوسع هناك ستستمر هذه العملية العسكرية التي تستهدف داعش وفي هذا الإطار يمكن للعملية ان تزداد عمقا فكما تعلمون فإن تركيا تدافع عن إنشاء منطقة يحظر فيها الطيران بطول من 90 إلى خمسة وتسعين كيلومترا وبعرض من أربعين إلى خمسة وأربعين كيلومترا وكان مستجدات النزاع السوري المتسارعة تغير إستراتيجيات الدول المنغمسة فيه وتفاهماتها وخير مثال لذلك الموقف الروسي الراهن الذي انتقل من تنسيق الجهود وتكامل الأدوار الذي بدا واضحا من خلال قمة العشرين الأخيرة إلى النقيض الذي جسده رفض موسكو الواضح حاليا لعملية درع الفرات وملابساتها