قلعة شوري اليابانية.. تاريخ من السلام
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

قلعة شوري اليابانية.. تاريخ من السلام

05/09/2016
في أعلى نقطة من مدينة ناها تتربع قلعة حكم منها ملوك ريوكيو جزيرة أوكيناوا القلعة التاريخية تعرضت للحرق والدمار عدة مرات آخرها في نهاية الحرب العالمية الثانية على يد القوات الأمريكية لكن تنين ريوكيو يأبى أن يندثر تحت الرماد فرممت القلعة في عام ألف وتسعمائة واثنين وتسعين كان الملوك يتخذون من القلعة مسكنا لهم وكانوا يستقبلون فيها الأمراء وسفراء الدول المجاورة في ساحة القلعة يقام عرضا يومي يصور مراسم الاحتفال بوصول سفير الصين يجب أن نحافظ على هذه القلعة لأنها شاهد تاريخي على حسن علاقات الجوار بين الدول الآسيوية الآثار التي تعرض في قاعات قلعة شوري تحكي قصة جزيرة أوكيناوا طوال 500 عام كان حكام المملكة الصغيرة المسالمة يعلنون ولاءهم تارة للصين وتارة لليابان تجنبا للحرب إلى أن احتلها اليابانيون في عام ألفين وثمانمائة وتسعة وسبعين وأجبروا آخر الملوك حينها على التنازل عن عرشه والانتقال للعيش في طوكيو إلى أن توفيا في مطلع القرن العشرين ولا يفوت السياح الأجانب واليابانيين زيارة القلعة فالقائمون عليها يتيحون لهم فرصة المشاركة في رحلة عبر الزمن في هذه القاعة تتم محاكمته مشهد استقبال الضيوف حيث تقدم لهم الحلويات وكذلك الشاي بطعم الياسمين هذه الحلويات كانت تقدم للأمراء ونحن نصنعها بنفس الطريقة التقليدية التي صنعت بها منذ خمسمائة عام أما شاي الياسمين فهو تقليد صيني قلعة شوري مدرجة الآن ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي ومازال العمل مستمرا لإكمال بناء القلعة التي تم بناؤه ستين في المائة منها فقط حتى الآن فادي سلامة الجزيرة أوكيناوا