حزب" البديل لألمانيا" المناهض للاجئين يفوز بانتخابات محلية
اغلاق

حزب" البديل لألمانيا" المناهض للاجئين يفوز بانتخابات محلية

04/09/2016
ضربة جديدة تلقاها حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي ترأسه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل هذه المرة في معقلها بولاية مكلينبورغ فوربومرن شمال البلاد حيث تمكن حزب البديل من أجل ألمانيا وهو حزب ينتمي لما يوصف اليمين الشعبوي من التقدم على حزب ميركل بفارق ضئيل لا يتعدى اثنين في المائة وبهذه النتيجة يتراجع حزب ميركل إلى المركز الثالث على مستوى الانتخابات الإقليمية بينما يتقدم حزب حديث الولادة مثل البديل من أجل ألمانيا إلى المرتبة الثانية الحزب الذي تأسس عام ألفين وثلاثة عشر تحت شعارات مناهضة لليورو يعرف عنه معاداته للمهاجرين والأجانب وفي ظل تبني حكومة ميركل سياسة الباب المفتوح تجاه اللاجئين استطاع الحزب اليميني اكتساب مزيد من الشعبية مستفيدا من معارضة متنامية في ألمانيا لاستقبال اللاجئين وطبقا لبيانات المكتب الاتحادي للنصف الأول من عام ألفين وخمسة عشر فإن الجنسية السورية شكلت النسبة الكبرى من بين المطالبين باللجوء إلى الأراضي الألمانية إذ قدرت نسبتهم بنحو عشرين في المائة بواقع 32 ألفا من أصل مائة وستين ألفا من مختلف الجنسيات عام أمام ميركل قبل خوض اختبار حقيقي في الانتخابات التشريعية المقررة في سبتمبر أيلول 2017 من غير المرجح أن تتراجع فيها عن سياستها المتعلقة باللاجئين لكنها ستختبر على الأقل مستوى شعبيتها المتراجع مجددا بعد نحو أسبوعين عند إجراء الانتخابات في برلين بينما هبط مستوى تأييد الألمان لبقائها كمستشارة لولاية رابعة إلى أربعة وأربعين في المائة