حوار سياسي في موريتانيا بغياب كتل بالمعارضة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

حوار سياسي في موريتانيا بغياب كتل بالمعارضة

30/09/2016
كسر لحالة الانتظار وإطلاق لحوار لم يتوقف الحديث بشأنه في موريتانيا منذ سنوات الأغلبية الرئاسية وكتلة المعاهدة المعارضة وأحزاب أخرى في نقاش لقضايا سياسية واقتصادية واجتماعية وتعهد من رئيس الجمهورية بأخذ نتائج هذا الحوار على محمل الجد سيتم الرجوع إلى الشعب عبر استفتاء عام للبت في مقترحات والتوصيات التي يقتضي تبنيها إجراء تعديلات دستورية في الجلسة الافتتاحية طغت المطالب بضرورة توزيع أكثر عدالة للثروة وببناء دولة تختفي داخلها الفوارق العرقية والقبلية كما أطلق المشاركون دعوات إلى أحزاب المعارضة المقاطعة لالتحاق بجلسات الحوار رسائل ودعوات إلى المقاطعين ومقاطعون على استعداد دائم للحوار بحسب ما يقولون وبين تلك الدعوات وهذا الاستعداد جسر لا يعبره أي طرف إلى الآخر غياب ضمانات ضرورية لنجاح الحوار وعدم الإشراك في التحضير مبررأن يقدمهم المنتدى لغيابه هذه المرة ويرى في الحوار الجاري مجرد التفاف على الدعوات لحوار حقيقي لا معنى لحوار لا يناقش القضايا الوطنية الكبرى ويضع الأسس الحقيقية لعلاجها حوار بهذا المعنى المنتدى سيكون طرفا فيه بتلك الضوابط حوار آخر أو لقاء آخر أو كرنفال آخر لسنا معنيين به أما تكتل القوى الديمقراطية فتمر علاقته بالأغلبية الحاكمة بأزمة ثقة حادة أزمة رفع معها حزب التكتل تهم الفساد في وجه الحكومة والرئيس فتضاءلت فرص الجلوس على طاولة الحوار بابا ولد حرمة الجزيرة نواكشوط