العبادي والبارزاني يتفقان على حلِّ القضايا العالقة
اغلاق

العبادي والبارزاني يتفقان على حلِّ القضايا العالقة

29/09/2016
منذ عام ألفين وثلاثة وجملة من المشاكل عالقة بين حكومتي بغداد وإقليم كردستان العراق يأتي النفط والمناطق المتنازع عليها على رأسها ثم أضيف إليها التحضيرات لمعركة الموصل وما قد يليها في الشهور الأخيرة برزت قضايا اقتصادية ملحة في الإقليم الكردي وربما دفعت برئيسية إلى زيارة بغداد والتأكيد على أنها قبلة لتذليل المشاكل زيارة شجع عليها نائب الرئيس الأميركي جو بايدن الذي اتصل هاتفيا ليبدي دعمه لها جميع المشاكل وجميع المسائل يجب أن يتم التفاهم عليها مع بغداد وإقليم كردستان ينظر إلى هذا الموضوع على أساس أن بغداد العمق الاستراتيجي بدوره لم يفصح حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي في المؤتمر الصحفي عن تفاصيل المباحثات مع البارزاني واكتفى بإشارات عن قرب وضع حد لجميع المشاكل العالقة والدعوة إلى مصالحة مجتمعية وسياسية وهي قد تكون إشارة إلى الخلافات التي طرأت مؤخرا بين الحزبين الرئيسيين في إقليم كردستان العراق بشأن توزيع واردات النفط ونحن نطمح من خلال هذه اللقاءات ووضع حلول شاملة نرى هناك مسؤولية تقع علينا جميعا لتوفير عيش كريم لكل المواطنين اكتفى رئيسا الحكومتين بتصريحات عامة وحرصا على إظهار التفاؤل والإيجابية لكن وحسب رئيس وزراء الإقليم نيجيرفان البارزاني فإن مشكلة النفط لم تحسم بعد وما تم التوافق عليه هو تشكيل لجنة عسكرية مشتركة بشأن معركة الموصل