21 قتيلا بغارات النظام وروسيا على حلب وريفها
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

21 قتيلا بغارات النظام وروسيا على حلب وريفها

26/09/2016
أكثر من أربعين غارة جوية شنها سلاح الجو السوري والروسي على أحياء مدينة حلب وعلى بلدات في ريفها منذ ساعات الفجر الأولى القصف كان بالطيران الروسي صباح اليوم بالقنابل العنقودية والفسفورية على عدة أحياء في المدينة المحاصرة هذا القصف تسبب بحرائق كبيرة في المدينة أيضا وبسقوط عدد من الجرحى تلى هذا القصف قصف بالبراميل المتفجرة من قبل الطيران المروحي على أحياء حلب القديمة وعلى أحياء حلب الغربية وأحياء أخرى أيضا في الشمال الشرقي من مدينة حلب حصيلة القتلى جراء هذه الغارات على المدينة بلغت حتى اللحظة حتى عصر اليوم أكثر من عشرة قتلى مع عشرات من الجرحى هنالك جرحى لا تزال حالاتهم خطرة جراء القصف الذي طال المدينة في ساعات الليل البارحة فالبارحة كان يوجد في مدينة حلب أكثر من أربعمائة وخمسين مصابا معظمهم في حالات خطيرة جراء القصف بالقنابل العنقودية والفسفورية المكثف على مدينة حلب بالنسبة لوضع المستشفيات فالمستشفيات الميدانية أعلنت عدم قدرتها على استقبال الجرحى وأيضا القتلى إلى المستشفيات نظرا لاكتظاظ المستشفيات الميدانية بالجرحى فرق الدفاع المدني تقول بأن المحروقات لديها قد أصبحت شبه منقطعة ولم يتبق لديها إلا القليل وبالتالي لا تستطيع مزاولة عملها في عمليات استخراج الضحايا من تحت الأنقاض أو حتى أيضا الذهاب إلى أماكن القصف نحن رأينا هنا في المدينة كيف الدفاع المدني يذهبون مشيا على الأقدام إلى أماكن القصف في محاولة منهم لإسعاف الجرحى وللبحث وانتشال الضحايا من تحت الأنقاض فرق الإسعاف هي الأخرى أيضا يعني تعاني صعوبات بالغة فالمحروقات لدى المستشفيات لدى فرق الدفاع المدني ولدى منظومات الإسعاف بدأت بالنفاد نظرا للحصار إضافة إلى ذلك استهداف المستشفيات حيث اليوم تم استهداف مستشفى ميداني في المدينة واستهداف مراكز الدفاع المدني أدى إلى تعطل سيارات هذه المنظمات الإنسانية وتوقفها أو ليست توقفها فالنقل صعوبات كبيرة تعانيها في مزاولة عملها