حصيلة الحملة على حلب بعد انتهاء الهدنة
اغلاق

حصيلة الحملة على حلب بعد انتهاء الهدنة

25/09/2016
منذ التاسع عشر من الشهر الجاري تاريخ انتهاء الهدنة التي اتفق عليها الأميركيون والروس نفذت طائرات النظام وروسيا قصفا أدى إلى خروج ثلاثة مراكز للدفاع المدني عن الخدمة إضافة إلى قوافل للهلال الأحمر في بلدة أورم الكبرى ما أوقع قتلى بينهم مدير مركز الهلال الأحمر في البلدة كما قصف سلاح الجو السوري والروسي نقطة طبية في منطقة خان طومان بريف حلب الجنوبي ما أوقع قتلى بينهم عاملون في المجال الطبي والإسعافية أما أهم الأحياء التي تركز عليها القصف فهي طريق الباب والقاطرجي وقاضي عسكر وحلب القديمة والصالحين والكلاسة والفردوس والسكري وبستان القصر وصلاح الدين والهلك والصاخور وبستان الباشا والأنصاري وباب النيرب إضافة إلى عدد من القرى في ريف حلب الغربي والجنوبي والشمالي أما بالنسبة لعدد الغارات فقد قالت مصادر محلية للجزيرة إنها وثقت سقوط 81 برميلا متفجرا إضافة إلى ثلاثمائة واثنا عشر صاروخا ألقتها الطائرات الحربية وواحد وعشرين قنبلة فوسفورية وتسع وثلاثين قنبلة عنقودية