حديقة تفاعلية تستجيب أشجارها لحركة الإنسان
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

حديقة تفاعلية تستجيب أشجارها لحركة الإنسان

25/09/2016
أول حديقة من نوعها في العالم تستجيب أشجارها لحركة الإنسان وتتفاعل معها وفي جميع الاتجاهات الحديقة الجديدة افتتحت في العاصمة البريطانية لندن بالتزامن مع أسبوع الموضة الذي تستضيفه المدينة تعاون بريطاني فرنسي إستلهم تجارب وتقنيات ألعاب الفيديو حيث يبلغ تفاعل مداه مع الاقتراب أكثر فأكثر من الواقع كلنا نعرف أن النباتات تتحرك إنها تستجيب بهذه البرامج الطبيعية مع كاميرا ذكية وتستجيب لكل أنواع المؤثرات كل ما نريد فعله هو زيادة سرعتها لنجعلها ذات معنى للإنسان على نحو يجعلها تتحرك بنفس سرعته تبدو النباتات هنا وكأنها تأتمر بأمر من يقف أمامها فتتمايل يمينا ويسارا وربما يصل الأمر حد الرقص أول ما لفت انتباه زوار أن النباتات تلم أغصانها بهدوء لتفتح لهم الطريق وكأنها ترحب بهم في خطوة نالت نصيب الأسد من الدهشة والإعجاب كل عنصر في الحديقة يستجيب ويتفاعل مع حركتك بامكانك العبور من خلال مدخل النفق حيث سترى النباتات وهي تفسح لك الطريق وترحب بك الأمر ذاته ينطبق على المرأة الخضراء حيث ترى الحديقة تستجيب لحركتك تعمل الحديقة أو هذه النباتات بالأحرى وفق تقنيات خاصة بالحركة والانعكاسات تنجزها مجسات والشاشات الإيدي ومرآة تسمى بالخضراء فضلا عن ثماني عشرة آلالة تتولى ترجمة حركة الزوار أو نقلها إلى النبات القائمون على المشروع أكدوا أنهم يتوخون وضع تجارب جديدة أمام البشر ليس لمجرد الترفيه وإنما للتفكير في الطبيعة والتفاعل والتواصل معها من أجل المحافظة عليها تتجاوز هذه الحديقة حدود الإبهار والخدع البصرية التي ألفها الناس في ألعاب الفيديو ومجالات الترفيه الأخرى إلى الحركة الملموسة ولعل هذا هو ما يجعلها مشروعا قابلا للتعميم والانتشار وبالتالي للاستثمار