أكثر من مئة قتيل بقصف النظام وروسيا حلب
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

أكثر من مئة قتيل بقصف النظام وروسيا حلب

24/09/2016
وكأنما يغتنم النظام السوري ومساندوه من الروس جوا ومن المليشيات على الأرض فرصة الضبابية الراهنة التي تكتنف مجمل الأزمة لحرق الأخضر واليابس في مدينة حلب وريفها غارات طائرات النظام الطائرات الروسية استهدفت خمسة وعشرين حيا في المدينة على الأقل وهي مستمرة دون توقف مخلفة أبشع ما يمكن مشاهدته من صور القتل والحرق والدمار بالجملة من بين هذه الأحياء بستان القصر الذي يصور وضعه الراهن الحال الذي أراد النظام ومساند الوصول إليه بكل تفاصيل المشاهد القاسية التي تخلفها تلك الهجمات وكذا الحال أو مشابه له في مختلف أحياء أرياف حلب الأخرى سقط القتلى والجرحى من مختلف الأعمار بالعشرات بعضهم تحت ركام المباني المهدمة الدفاع المدني صورا لإخراج أطفال من بين أنقاض بعضهم أحياء في بلدة كفر بريف حلب وفي ظل الظروف الراهنة التي تلف الوضع يصعب تقدير أعداد الضحايا بل قد لا تعرف اعدادهم الحقيقية أبدا في غمرة القصف المتكرر والمتلاحق لكن العنوان البارز لما يجري معروف وهو أن استهداف النظام وحلفائه الروس لم يستثني بشرا أو حجرا أو منشاة أو مرفقا عاما مهما كان وأظهرت صور بثها ناشطون اندلاع حرائق في معمل بمنطقة السلوم في ضواح بلدة عنجارة بريف حلب جراء تلك الغارات السورية والروسية العمياء ولا تزال العملية العسكرية الكاملة كما يسميها النظام والتي ينفذها منذ يوم الخميس على أحياء حلب وأريافها لاتزال مستمرة تسجيل تحت سمع وبصر العالم بأسره من الواقع ما يغني عن الوصف ومن الحال ما يغني عن أي سؤال ولا يتردد النظام وسط نشوتهه بهذا الواقع في التأكيد أن القصف مستمر وأن الهجمات الجوية والمدفعية التي يسميها بالتحضيرية قد تستمر فترة من الزمن ولا ترتبط بالخسائر على الأرض بل بمعطيات أخرى يقدرها قادته الميدانيون