غرق قارب يقل 600 مهاجر قبالة السواحل المصرية
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

غرق قارب يقل 600 مهاجر قبالة السواحل المصرية

22/09/2016
للمرة الأولى تجد مصر نفسها مسرحا لحادث ضخم يتعلق باللاجئين نحو 600 لاجئ من مصر والسودان والصومال وإريتريا وسوريا كانوا يمنون النفس بعبور آمن للمتوسط والوصول إلى أوروبا عندما انطلق فجر الأربعاء من منطقة ما من سواحل محافظة كفر الشيخ المصرية بيد أن الحلم سرعان ما تحول إلى كابوس على بعد 12 كيلومترا من السواحل المصرية إذ بدأ القارب في الترنح والغرق رويدا رويدا أسباب الحادث هي نفسها التي تكررت مرارا مع قوارب وسفن أخرى غرقت طوال العامين الماضي والجاري وفي سنوات سابقة وسرعان ما بلغت المأساة حدها في موقع غرق القارب جثث طافية وصراخ وعويل ومحاولات محمومة للسباحة والنجاة بالنفس أسر كاملة ابتلعها البحر واختارت الأقدار أن يكون بعض أفرادها شهودا على غرق آباء وأمهات وأطفال وأبناء لينجو وهم أكثر ندما انتشلت فرق الإنقاذ عشرات الجثث وأنقذت أكثر من مائة وخمسين نقلوا إلى مستشفى مدينة رشيد وستبدأ النيابة المصرية التحقيق معهم بينما لايزال البحث جاريا عن مفقودين يرجح أنهم في عداد الموتى يفاقم الحديث أزمة اللاجئين ووفقا لإحصاءات أوروبية وأممية قضى نحو عشرة آلاف شخص غرقا في المتوسط منذ ألفين وأربعة عشر في المقابل تحدثت الأمم المتحدة عن تمكن أكثر من 300 ألف شخص من عبور المتوسط في العام الحالي فقط ولعل هذا ما يدفع كثيرين إلى المجازفة بتعريض حياتهم للخطر ولا يبدو أن هذا السيل من اللاجئين سيتوقف في المدى المنظور على الأقل فالأمر يتعلق بالامل والسعي لحياة أفضل بعد أن سدت السبل في وجه ملايين في دول الجنوب ولا حل لهذه المشكلة المتفاقمة إلا بمعالجة جذورها في دول المنشأ وفقا لما يراه كثير من المراقبين والساسة