حالة أمن فريدة بمدينة دهوك العراقية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

حالة أمن فريدة بمدينة دهوك العراقية

20/09/2016
سليمان إبراهيم صاحب محل لبيع الأحذية في وسط مدينة دهوك يحضر كل صباح إلى محله ساعيا لما قدر له من رزق استتباب الأمن في المدينة منذ سنوات خلافا لمدن العراق الأخرى يطمئن سليمان وغيره من التجار هنا في هذا السوق المزدحم لا توصد أبواب المحال بأقفال بل تترك مفتوحة في أوقات الصلاة وكذا الأمر بعد انتهاء العمل ليلا اكتفى صاحب هذا المحل بوضع عصى كإشارة يلتقطها الزبائن بسبب تعاون أصحاب المحال معا وتعاون الناس معنى أصبحت لدينا ثقة كبيرة مما جعلنا مطمئنين لعدم غلق الأبواب تسدل الستائر على الواجهة إيذانا بنهاية يوم عمل فيبقى أشهر سوق شعبي في دهوك على هذا الحال ليلا المحال لا توصد أبوابها في مدينة دهوك بل يكتفي أصحابها بوضع قطعة قماش عليها حالة فريدة تعكس امان إجتماعيا تعيشه المدينة لا حراسات أمنية مشددة عند نقل الأموال بين محال بوسط المدينة فالخوف من حدوث سرقة أو سطو مسلحا شبه معدوم هنا حالة تبدو فريدة في بلدا يشتعل بالصراعات والحروب يفتخر أهالي دهوك بالأمن الذي ينعمون به في أشهر أسواق المدينة وأكثرها حركة في عراق غابت عنه الشمس الأماني أحمد الزاويتي الجزيرة دهوك