اتهامات لزوجة الطالباني بالهيمنة على الحزب الوطني الكردستاني
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

اتهامات لزوجة الطالباني بالهيمنة على الحزب الوطني الكردستاني

02/09/2016
هيروخان هي ليست مجرد زوجة الرئيس العراقي السابق وسكرتير الاتحاد الوطني الكردستاني جلال الطالباني بل هي الرقم الأصعب داخل صفوف الحزب التي أصبحت تقبض عليه بيد من حديد خصوصا عقب المرض الذي ألم بالطالباني وأقعده عن السياسة حزبنا يعاني مشكلة في اتخاذ القرار نريد أن يدار الحزب بطريقة جماعية وأن يعود حزبا جماهيريا وليس حزبا عائليا كما هو حاله الآن قبل سبع سنوات عندما انشق نوشيروان مصطفى عن حزب الإتحاد معلنا ولادة حركة التغيير راهنت بعض الأطراف على سقوط حزب الطالباني لكنه تدارك الأمر وأعاد رص صفوف ما تبقى من حزبه أما في زمن مرضه هذا وغيابه عن الساحة السياسية وقد يكون الأمر أصعب إذا وقع خصوصا أن لكل من الطرفين مسلحين يدينون له بالولاء بيان تشكيل مركز القرار يظهر بوضوح ان قرار الحزب وأموال هي بيد نخبة من عائلة الطالباني حصرا لكنني أعتقد أن خطوة إنشاء مركز القرار لن يكتب لها النجاح لأنها لا تقدم نموذجا مغايرا مثلما فعل نوشيروان مصطفى عندما انشق عن الاتحاد الوطني ورغم ذلك لا يزال هناك في الأمر فسحة خصوصا وأن ما وقع يمس مصالح ومعادلات لا تغيب عنها بغداد وأربيل وطهران التي تجمعها مع جناح عائلات الطالباني علاقات وطيدة مثل معظم الأحزاب الشرقية يتأرجح حزب الطالباني بين حكم العائلة وبين حكم المؤسسة التي يقول جناح الإصلاحي إنه يعمل على تثبيتها أسلوبا لإدارة الحزب والخشية هنا هي أن تجر قوات البشمرجة إلى هذه المعادلة الصعبة في زمن حرب تخوضها مع تنظيم الدولة أمير فندي الجزيرة السليمانية