هل تعود موانئ الهلال النفطي بليبيا للعمل؟
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

هل تعود موانئ الهلال النفطي بليبيا للعمل؟

15/09/2016
بعد غياب طويل يبدو أن مواني الهلال النفطي في ليبيا ستعود للعمل هذا ما أعلنته المؤسسة الوطنية للنفط التي قررت رفع حالة القوة القاهرة عن جميع موانئ الهلال النفطي واستئناف الصادرات على الفور تعني حالة القوة القاهرة ببساطة عجزا مؤسسة النفط عن الوفاء بالتزاماتها نتيجة أحداث خارجة عن سيطرتها ويعكس رفعها ثقة المؤسسة في قدرتها على الوفاء بتلك الالتزامات عقب استلامها إدارة الموانئ النفطية بيان المؤسسة الصادر على لسان رئيسها مصطفى صنع الله أكد أن عودة العمل تأتي وفقا للتعليمات الصادرة من قبل مجلس النواب والمجلس الرئاسي يبدو النفط في هذا السياق بؤرة التقاء بعد ساعات كانت الوقائع تنذر بتجدد اشتعال الموقف بسببه بينما تدرجت ردود فعل حكومة الوفاق على خطوة حفتر من الاحتجاج الحاد إلى الدعوة للحوار يقوم القائد العسكري الذي رقي مشيرا بعد عمليته الأخيرة بتسليم إدارة الموانئ التي سيطر عليها إلى المؤسسة الوطنية للنفط التابعة لحكومة الوفاق هل يصلح النفط ما أفسدته الحروب الداخلية وتباينات الحادة بين فرقاء السياسة في ليبيا لا إجابة مؤكدة فبالنسبة لحفتر تشكل ورقة الهلال النفطي ثقل سياسيا تفاوضيا يفوق العوائد المادية فهو يرفض حكومة الوفاق والاتفاق الصخيرات الذي أتى بها ويريد إدخال تعديلات عليه تضمن عدم الإطاحة به لعله اختار توقيت السيطرة على الموانئ لهذا السبب بالتزامن مع انتصارات حكومة الوفاق عسكريا ضد تنظيم الدولة في سيرت كي لا يقوى جانب طرابلس بينما يضم فريق حكومة فايز السراج كثيرا من رافضي وجود حفتر على الساحة السياسية أصلا ولئن دعا رئيس الحكومة لحوار بعد أن غاب عنه الدعم الدولي الفعلي فلن تستجيب غالبا شرائح من التشكيلات المسلحة التابعة لحكومته وهم يرون حفتر يصنفهم جميعا إرهابيين لتعود الأنظار مجددا إلى عجلة النفط ودورانها المرتقب وما إذا كان قادرا على رأب الصدع أم توسيعه