واشنطن تدعو المعارضة السورية للالتزام بهدنة جنيف
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

واشنطن تدعو المعارضة السورية للالتزام بهدنة جنيف

10/09/2016
تمخض الجبل فولد هدنة هكذا وصف سوريون ما أسفرت عنه جولات المباحثات الطويلة بين الجانبين الأمريكي والروسي بشأن الأزمة السورية حتى يوم عيد الأضحى بكل ما يحمل من خصوصية لم تغط الهدنة المرتقبة إلا الساعات الأخيرة يفترض بتلك الهدنة أن توفر مهلة الثماني والأربعين ساعة التي تطلبها الأمم المتحدة لإدخال المساعدات لكنها قد تمدد لأجل أو آجال اخرى إذا صمدت بالقدر الذي يرضي الجانبين الأمريكي والروسي هذا ما قاله المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا مايكل راتني في رسالته الأخيرة لفصائل المعارضة المسلحة بعد ساعات من إعلان الاتفاق رسالة ألحت على فصائل المعارضة أن تلتزم بالهدنة التي أكد أنها لا تشمل تنظيم الدولة ولا جبهة النصرة وإن كانت تحت اسمها الجديد فتح الشام هذا الاستثناء معروف ومتوقع من كل من واشنطن وموسكو لكنه يبقي الباب مفتوحا على كل احتمالات ضرب أهداف أخرى بذريعة تحركات أو تماس مع نقاط للتنظيمات غير المشمولة بالهدنة وتاريخ ذرائع الروسية منذ بدأت تدخل موسكو حتى الآن خير شاهد على ذلك اللافت في هذا السياق كان تهديد المبعوث الأمريكي في رسالته صراحة بأن التعاون مع جبهة فتح الشام قد تكون له عواقب وخيمة وهي أجواء ترسخ انطباعا لدى المتابع لأن ما اعلن ليس إلا هدنة على شفا الانهيار في أي لحظة وخاصة حين يختتم المبعوث الأمريكي رسالته بحث متكرر للمعارضة على الإبلاغ عن أي خروق للهدنة وعلى الاستمرار في الدفاع عن النفس ضد الهجمات يصعب الجمع بين هذه النصائح الأمريكية المتشائمة وبين تعهدات موسكو بضمان التزام نظام الأسد بالاتفاق ويترقب السوريون هدنة جديدة لا يتوقع كثيرون منهم أن تختلف عن سابقاتها لاسيما أنها نتجت عن اتفاق لم يشهدوا إبرامه ولم يمنع سقوط عشرات القتلى من المدنيين بعد ساعات فقط من إعلانه