اليابانيون يتدربون على مواجهة الزلازل
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اليابانيون يتدربون على مواجهة الزلازل

01/09/2016
تتحول الساحات العامة والحدائق في أنحاء اليابان في هذا اليوم إلى مواقع افتراضية لكوارث كبيرة رجال الإطفاء يتعاونون مع الجيش في إزالة مبان إنهارت على أصحابها تفهم الناس لجهودهنا يساعد على تقليل حجم الأضرار والتدريبات البسيطة يمكن أن تنقذ حياتهم تلك التدريبات البسيطة تجرى في كثير من مراكز الإطفاء في أنحاء اليابان حيث توجد اجهزته محاكاة الزلازل من أهم الخطوات للحماية من الزلازل الاختباء تحت الطاولة لتجنب إصابات الرأس التي تعتبر من أهم أسباب الوفاة حين وقوع الزلزال يجب أولا إطفاء نار الموقد ثم فتح الباب حتى لا يعلق ويمنع الهرب بعد توقف الزلزال ثم الاختباء تحت الطاولة وتغطية الرأس بوساده في كل عام يتغير أسلوب التدريبات وفي هذا العام تجري محاكاته وقوع زلزال بقوة تسع درجات وعشر الدرجة يضرب منطقة طوكيو ويتسبب في مقتل 32 ألف شخص وتشريد أكثر من مليونين جميع المسؤولين الحكوميين وفي مقدمتهم رئيس الوزراء يشاركون في تدريبات التصدي لهذه الكارثة وقد شكلت خلية أزمة حيث يتصل رئيس الوزراء بمسؤولي الإدارات المحلية للوقوف على الأضرار يجب فتح الطرق وإيصال المساعدات فورا إلى الناجين وقد أمرت قوات الدفاع الذاتي بالمشاركة في إغاثة المناطق المنكوبة هذه الاستعدادات كان لها دور كبير في التقليل من أضرار الكوارث الطبيعية التي لا تقتصر على الزلازل فاليابان تتعرض في كل عام أيضا لكثير من الأعاصير والفيضانات وبينما يركز اليابانيون على تدرب لمواجهة الكوارث لا يهملون تعزيز مقاومة أبنيتها للزلازل حيث يفرض القانون أن تتحملها زلازل بقوة سبع درجات على الأقل اليابان من أكثر دول العالم تعرضن لخطر الزلازل ولذلك تعتمد أعلى معايير السلامة في قامة الأبنية والمنشآت لكن انخفاض عدد الضحايا فيها في حال وقوع الكوارث الكبيرة يعزى بشكل رئيسي إلى التدريبات التي يتلقاها المواطنون في يوم الاستعداد للكوارث فادي سلامة الجزيرة طوكيو