"سوريا الديمقراطية" تقترب من إحكام السيطرة على منبج
اغلاق

"سوريا الديمقراطية" تقترب من إحكام السيطرة على منبج

08/08/2016
هنا وسط مدينة منبج وهذه شوارعها التي اعتدنا رؤيتها بعدسة وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية لكننا نراها الآن بعدسة تابعة للقوات السورية الديمقراطية هذا يعني أن هذه القوات باتت تسيطر على المدينة أو على أكثر من تسعين بالمائة من مساحتها ساعات مفصلية تشهدها المدينة هذه الأيام رجحت خلالها الكفة لصالح قوات سوريا الديمقراطية وتقدمت بسرعة على الأرض في مساندة التحالف الدولي وبفضله تمكنت من السيطرة على كامل المربع الأمني وسط منبج كان هذا المربع في حوزة تنظيم الدولة الإسلامية قبل أن ينسحب منه إلى شمال المدينة حيث تنحصر مناطق سيطرته ما الذي تبقى لتنظيم إذن تحاصر القوات السورية الديمقراطية مقاتليه في الأحياء الشمالية ومن معهم من نساء وأطفال بعد أن خسر ريف منبج بالكامل وبقي يتمركز في موقعين السرب وطريق جرابلس القوات السورية الديمقراطية التي تشكل عمودها الفقري قوات حماية الشعب الكردية ومقاتلون أجانب أطلقت معركة في نهاية مايو أيار الماضي للسيطرة على مدينة منبج قتل خلالها أكثر من 300 مدني في غارات للتحالف استهدفت تجمعاتهم السكنية في مواجهة كان مشهدها الأبرز طائرات للتحالف ومفخخات للتنظيم مازالت الديمغرافية تتغير في ذات المكان مع تغير الزمان منبج تبادلت السيطرة عليها ثلاث قوى بدءا بالنظام السوري الذي فقد السيطرة عليها منتصف عام ألفين واثني عشر لصالح المعارضة ينتزعها أخيرا تنظيم الدولة الإسلامية عام ألفين وأربعة عشر حالها اليوم يتمثل في قوات قادمة من الشمال مدعومة بغطاء جوي لتحالف تقوده الولايات المتحدة الأمريكية وباتت قريبة من إحكام السيطرة عليها فهل تدوم سيطرت قوات سوريا الديمقراطية طويلا أم إنها لن تكون آخر العابرين