الاحتلال يثبت الاعتقال الإداري على الأسيرين الشقيقين البلبول
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ

الاحتلال يثبت الاعتقال الإداري على الأسيرين الشقيقين البلبول

07/08/2016
بصحة بضعة من المتضامنين تقديسنا أيامها تعاني الوحدة والقهر ليس فقط حزنا على زوجها الذي اغتاله جيش الاحتلال قبل ثماني سنوات وخوفا على ابنتها الصغرى التي أفرج عنها قبل أيام ولكن حرقة على فلذتي كبدها محمود ومحمد اعتقلهم الاحتلال في ذات الليلة حولهما إلى الاعتقال الإداري دون محاكمة منذ خمسة وثلاثين يوما ومنذ اللحظة الاعتقال يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام ويعانيان من أوضاع صحية صعبة أكثر من خمسة آلاف أسير يقبعون خلف القضبان يتعرضون للقمع والتنكيل عشرات منهم يخوضون إضرابا عن الطعام بعضهم إحتجاجا على الاعتقال الإداري والعزل ومعظمهم تضامنا مع الأسير بلال كايد الذي يصارع الموت بعد أن دخل في إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الخامس والخمسين على التوالي أما خارج القضبان فلا حراك السبب واضح أن حالة الإنقسام عكست نفسها سلبيا على كل تفاصيل حياتنا والحركة الأسيرة باعتبارها جزء أصيل من الحركة الوطنية أكثر من تأثر بحالة الانقسام قراءته سلطات الاحتلال والمؤسسة الأمنية الاحتلالية قراءته بعمق ولذلك كثفت من حملتها وهي تعلم تعذر قدرة الحركة الأسير على القيام بخطوات جماعية الفصائل الآن مدعوة كون قضية الأسرى قضية إجماعية قضية يتوافق عليه كل ابناء الشعب الفلسطيني أن تصدر تعليمات واضحة لنصرة المضربين عن الطعام حجم التفاعل الرسمي والشعبي الفلسطيني والدولي أضحى في أدنى مستوياته ليغدو الاحتلال بلا رادع أمامه لمضاعفة عذابات الأسرى وتشتيت قضيتهم أم الأسير فلا يجد سلاحا إلا أمعاءه الخاوية فيخرج إما جثة او يستحيل جسدا بالية جيفارا البديري الجزيرة رام الله المحتلة