الأهمية العسكرية للسيطرة على كلية المدفعية بحلب
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الأهمية العسكرية للسيطرة على كلية المدفعية بحلب

06/08/2016
على طريقة أحجار الدومينو يتوالى سقوط منشآت كلية المدفعية بيد المعارضة جنوبي حلب واحدة تلو أخرى ضمن معركة بدأتها لفك الحصار عن المدينة المعركة بدأت من الريف الجنوبي ووضعت هدفا أوليا لها كلية المدفعية إذ تشكل مركز ثقل النظام في المنطقة كلية المدفعية تقع ضمن معسكرات سيف الدولة على تلة الراموسة التي تضم أيضا كليات التسليح والمدرسة الفنية الجوية والمعهد الملاحية الجوي إضافة إلى كتيبة التعيينات غير أن كلية المدفعية تمثل مركز القوة فاشتهر المعسكر باسمها وتنبع أهمية الكلية أيضا من كم العتاد الذي تحتويه ما بين مدافع وراجمات الصواريخ وآليات عسكرية السيطرة على كلية المدفعية ترى فيها المعارضة حلقة مهمة في كسر حصار حلب فموقع الكلية المرتفع على تلة الراموسة وعلى طريق الأوتستراد حلب الرقة وحلب حماه ناهيك عن قربها من مستودعات خان طومان أحد أهم من مخازن الجيش يجعلها من أهم مراحل المعركة وبهذا سيخسر النظام نقطة ارتكاز مهمة ومنطلقا لعملياته في عموم حلب كما تصبح قلعة حلب ومطار النيرب وعدة مناطق من المحافظة في مرمى نيران معارضة التي تسعى لتغيير وضعها من محاصر إلى محاصر