العمانيون يقبلون على عمارة الطين والحجر والسعف
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

العمانيون يقبلون على عمارة الطين والحجر والسعف

04/08/2016
منذ ثلاث سنوات وسعيد الوردي يمتهن بناء البيوت التقليدية بأنواعها سواء المبنية من سعف النخيل وجذوعه أو البيوت الطينية أو الحجرية هذه البيوت تجمع بين الهندسة المعمارية القديمة ومتطلبات العصر الحديث من تكييف وإضاءة وديكور دون الإضرار بالبيئة الحقيقة من ثلاث سنوات للآن واجهنا كثير تحديات في هذا الموضوع للوصول منتجات مثل هذه المنتجات خاصة إن هذه المنتجات تحاكي يعني ماضينا في عمان وماضي أجدادنا فاحصلنا كثير تحديات لحد ما وصلنا اليوم ما وصلنا إليه ونظرا لتعدد البيئات في عمان فإن بيوت السعف تبنى غالبا في المناطق الصحراوية أما في الجبال فتبنى البيوت الحجرية بينما تزدهر البيوت الطينية في المناطق الداخلية أجدادنا استخدموه في السابق صراحة كانت ناجحة الحين إحنا نستخدم بمواد أخرى ربما لكن تكون فيها يعني نوع بمواد تكون قوية وفيها هياكل نفس الحالة تكون يعني جدا يعني متماسكة في البناء يعني فهناك بعد يحتاج إلى ناس متخصصة في تنفيذ هذه المشاريع أو مثل هذه البيوت في هذا النمط كلفة البناء وتوفر العمالة الماهرة عاملان مهمان يحددان نجاح بناء البيوت التقليدية وإقبال الناس عليها سواء بنيت بجذوع وسعف النخيل أو الطين تصل أسعار بناء بيوت السعاف إلى 500 دولار للمتر المربع الواحد أما الطينية فسعر المتر المربع فيها يصل إلى ألف دولار وهي كلفة مرتفعة إذا ما قيست بأسعار بناء البيوت الحديثة ورغم ذلك يجد المرء إقبالا على هذا النوع من البيوت التقليدية التي ازدهرت على نحو واسع في أرجاء السلطنة أحمد الهوتي الجزيرة وسط