انتقاد سلطات كردستان العراق لاعتقالها نازحين من الأنبار
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

انتقاد سلطات كردستان العراق لاعتقالها نازحين من الأنبار

30/08/2016
ام سارة نازحة من الفلوجة إلى السليمانية في إقليم كردستان العراق بعد مرور شهر على وصولها مع عائلتها اقتحمت قوة أمريكية وأخرى من الأمن الكردي الذي يسمى الآسايش مكان اقامتهم تقول ام سارة إنهم اعتقلوا زوجها الذي لا تعرف مصيره حتى الآن حال زوج سارة كحال كثير من السنة العرب الذين يقول ذووهم إن قوات الأسايش اعتقلتهم بعد اتهامهم بالانتماء إلى تنظيم الدولة في هذا السجن يقبع مئات السجناء بينهم مواطنون عرب من خارج إقليم كردستان العراق يشتكي بعض النزلاء الذين حوكموا وسجينه حتى قبل ظهور تنظيم الدولة من عدم شمولهم بمراسم العفو التي تصدر من بغداد هناك سجون أخرى منها السلام وسوسة في السليمانية والمحطة في أربيل وزرك في دهوك وتضم آلاف النزلاء اعتقلوا بتهم مختلفة مديرياتنا مفتوحة ليس لدينا ما نخفيه المحكومون هنا لهم توصلوا مستمر مع ذويهم حتى يمكنهم استخدام الهواتف وكانت تقارير لمنظمات دولية اتهمت سلطات الإقليم بإساءة معاملة السجناء واعتقال كثير منهم فترات طويلة دون محاكمة وهو ما دفع السلطات إلى تشكيل لجنة خاصة للرد على هذه التقارير عندنا مستمسكات عندنا قوائم عندنا صور اعترافات على على بعضهم هؤلاء يلقى القبض عليهم وخلال أقل من 24 ساعة يحولون للقضاء وكلما سيطرت قوات البشمرجة على مواقع كانت في قبضة تنظيم الدولة إزداد عدد المعتقلين من سكان تلك المناطق كثيرون وراء القضبان ممن يرون في أنفسهم أبرياء ينتظرون أن يأتي يوم يرون فيه النور خارجها أحمد الزاويتي الجزيرة أربيل