الأسير الفلسطيني بلال كايد ينهي إضرابه عن الطعام
اغلاق

الأسير الفلسطيني بلال كايد ينهي إضرابه عن الطعام

25/08/2016
بعد خمسة عشر عاما في الأسر سيخرج بلال كايد إلى النور في كانون الأول ديسمبر المقبل وبموجب اتفاق أبرمه فريق دفاعه مع النيابة الإسرائيلية فإن الاحتلال لن يمدد فترة اعتقاله الإداري بعد انتهاء فترة اعتقاله الحالية وبناء على ذلك أنها بلال إضرابه عن الطعام بعد واحد وسبعين يوما أصر خلالها جهاز المخابرات الإسرائيلي على موقفه بالإفراج عنه مقابل إبعاده إلى خارج الأراضي الفلسطينية واصر بلال على رفض ذلك طبعا إنهاء بلال عن الإضراب عن الطعام في هذه المرحلة يعتبر انتصارا لأن المطروح منذ البداية من قبل جهاز المخابرات لدولة الاحتلال للأسير بلال هو الإبعاد لأربع سنوات حتى تم الإتفاق بالأمس للإكتفاء بفترة الاعتقال الإداري الحالي المدى لستة شهور وفي هذا الانتصار كان فرح ووالدته المحرومة من لقائه منذ مدة طويلة بلا حدود انتصر بلال على سجانه لكن أربعة أسرى آخرين يخوضون المعركة ذاتها احتجاجا على اعتقالهم الإداري هنا في رام الله يخرج عشرات في مسيرة للتضامن معهم بين آلاف الأسرى في السجون الإسرائيلية أكثر من 700 أسير معتقلين إداريا دون تهم أو محاكمة سياسة يتبعها الاحتلال إمعانا في تعذيب الأسرى وذويهم وربما تستلزم من الجانب الفلسطيني تحركا سياسيا لا يبقي للأسرى خيار المعارك الفردية تضحيات كبيرة يقدمها الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال ولعل الإضرابات المفتوحة عن الطعام هي أكبرها وأخطرها لكنها باتت سبيلهم الوحيد في معركة اختاروا فيها العيش بكرامة نجوان سمري الجزيرة من أمام سجن عوفر قرب رام الله