اتفاق لوقف إطلاق النار في الحسكة السورية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اتفاق لوقف إطلاق النار في الحسكة السورية

23/08/2016
وقف لإطلاق النار وتبادل للأسرى وفتح الطرق المغلقة إضافة لبقاء الأجهزة الأمنية التابعة للنظام السوري والوحدات الكردية داخل المدينة هي بعض من بنود تم الإتفاق عليها برعاية روسية بين وحدات حماية الشعب الكردية من جهة وقوات النظام السوري من جهة ثانية اتفاقية جاءت بعد معارك عنيفة دامت ثمانية أيام داخل مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا والتي يتقاسمان السيطرة والنفوذ فيها في مجريات تلك المعارك التي راح ضحيتها عشرات المدنيين وقتلى وجرحى من الطرفين استطاعت الوحدات الكردية السيطرة على ما يقارب تسعين في المائة من أحياء المدينة وباتت ترى في إخراج قوات النظام السوري أمرا ملحا بعد تزايد تجاوزات أفراد قوات النظام وأفراد المليشيات التابعة لها حسب ما جاء في تصريحات بعض القياديين الأكراد أما قوات النظام السوري التي انحصر وجودها في مواقع صغيرة من الحسكة فهي تعتبر أنها تمثل السلطة الشرعية حسب ما جاء على لسان محافظ الحسكة في وسائل الإعلام وخروج قوات النظام يعني أنها ستلقى مصيرا مشابه لمدن سورية أخرى من حيث الدمار والخراب يقول مراقبون إن النفوذ المتقاسم بين الأكراد والنظام السوري في الحسكة هو انعكاس لنفوذ دولي أي الولايات المتحدة الأمريكية الداعمة للأكراد والتي بات لها قواعد وجنود على أرض الحسكة من جهة وروسيا وإيران حليفتي النظام السوري المتوجستين من قيام كيان كردي شمالي سوريا من جهة ثانية توجس فتح الباب لروسيا وإيران لإيجاد تفاهمات مع تركيا التي تستشعر الخطر الكردي القادم