مسلمو فرنسا يرفضون اتهام المساجد بتفريخ الإرهاب
آخر تحديث: 2017/12/6 الساعة 14:42 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/6 الساعة 14:42 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/18 هـ

مسلمو فرنسا يرفضون اتهام المساجد بتفريخ الإرهاب

22/08/2016
هذا أحد المصليات التي أغلقتها السلطات الفرنسية في الآونة الأخيرة بتهمة الترويج لخطاب الإرهاب والكراهية لكن تهمة كون المساجد أوكارا للإرهاب يرفضها المسؤولون عن الجالية المسلمة محمد حنيش مسؤول في إحدى أكبر الجمعيات الإسلامية في ضواحي باريس ينفي أن تكون المساجد هي التي أنتجت منفذي الهجمات الأخيرة على فرنسا هؤلاء بشهادة المحقيقين وبشهادة الباحثين المتطرفون هم تقريبا كلهم إما تجار مخدرات من عصابات السرقة وعصابات السطو وهم من رواد الملاهي هؤلاء الناس يكرهون المساجد لأنهم يظنون بأن المساجد هي مساجد خطاب مايع خطاب موالي للسلطة فهم يتعلمون دينهم فين في الإنترنيت في غوغول حاليا يوجد أكثر من 300 مشروع لبناء مساجد ومصليات ومراكز إسلامية بناء مسجد يكلف كثيرا ولأن القانون في فرنسا يمنع الحكومة من تمويل دور العبادة يتم الاعتماد على سخاء أفراد الجالية هنا في إحدى قاعات الصلاة بضواحي باريس تجري عملية جمع التبرعات لإقامة مسجد مستقبلا ويحرص القائمون على جمع التبرعات على شفافية العملية بعد أن أصبح التمويل الخارجي للمساجد شبهة وبابا للارتياب في مصادر المال في فرنسا بناء المساجد امر معقد لذا نحن مضطرون لتدبير الجمهوريين بالاعتماد على تبرعات المصلين والمساهمة في بناء مساجدهم السلطات الفرنسية تلوح بمنع أي تمويل أجنبي للمساجد مستقبلا وتدعو لإيجاد حلول من داخل فرنسا كفرض ضريبة على اللحوم الحلال لتمويل المساجد ويخشى الكثير من مسلمي فرنسا ان يتحول الجدل حول دور المساجد حاليا في فرنسا إلى حملة لتسويق لتحكم فرنسا في ثاني ديانة فيها نور الدين بوذيان الجزيرة