المقاتلون الأكراد يتجهون للسيطرة على الحسكة
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

المقاتلون الأكراد يتجهون للسيطرة على الحسكة

22/08/2016
ببث صور بشار الأسد الممزقة أرادت وحدات حماية الشعب الكردية تأكيد أخبار دفعها قوات النظام إلى الانكفاء في بضعة شوارع تعرف اصطلاحا بالمربع الأمني لتنحسر سيطرة قوات النظام السوري على أقل من عشرة في المئة من مساحة مدينة الحسكة شمال شرقي البلاد وحدات حماية الشعب الكردية كانت قد انتزعت أخيرا حي غويران ذو الغالبية العربية وحيي شو الشرقية والليلية من قبضة قوات النظام ومليشيات الدفاع الوطني القتال المحتدم هو الأعنف والأوسع بين الطرفين ويؤشر حتى الآن على ما يبدو إلى أن المقاتلين الأكراد يتجهون إلى السيطرة على كامل مدينة الحسكة كأول مركز محافظة يخضع لسيطرة الوحدات الكردية منذ ظهورها قبل نحو أربعة أعوام ثمة سيناريو بديل يحدده نجاح محاولات التهدئة بين الطرفين ألا وهو أن يحتفظ النظام بسيطرته على المربع الأمني كما هو عليه واقع الحال في مدينة القامشلي أي أن يكون للنظام وجود وسيطرة رمزية على المدينة مقابل تحرير المدينة من القصف الجوي واستمرار عمل المؤسسات الخدمية ووسط شبه غياب تام لهذه التطورات في الإعلام الرسمي قال محافظ الحسكة في تصريح بثه تلفزيون كردي إن إخراج النظام من المربع الأمني يعني أن المدينة ستتحول إلى كومة أحجار وستصبح قرية مهجورة هذا التصريح اختبره السوريون في حلب ودرعا وحمص وغيرها كترجمة فعلية للشعار المعروف الأسد أو نحرق البلد طيران النظام كان قد استهدف فعلا خلال الأيام الماضية ولأول مرة مواقع عدة في مدينة الحسكة وتسبب الهجوم الجوي في سقوط قتلى بين المدنيين فيما هجر الآلاف لتدخل الولايات المتحدة فورا وتفرض بشكل مؤقت حظر طيران في سماء مدينة الحسكة لما يعتقد أنه بهدف حماية مستشارين أميركيين يقيمون في المدينة