نتائج متواضعة للرياضيين العرب بأولمبياد ريو
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

نتائج متواضعة للرياضيين العرب بأولمبياد ريو

21/08/2016
العرب يودعون أولمبياد ريو حصاد متواضع من الميداليات لا يعكس حجم المشاركة فبعد ستة عشر يوما من المتعة الرياضية وبمشاركة رياضيين من 203 دول كانت حصيلة العرب في تلك الدورة أربع عشرة ميدالية ذهبيتان فقط وأربع فضيات وثماني برونزيات وعلى تواضعها كانت تلك الميداليات سببا في إدخال البهجة على الجماهير العربية الأرقام تظهر تربع مملكة البحرين على رأس القائمة بميداليتين إحداهما ذهبية فيما احتل الأردن المرتبة الثانية بذهبية واحدة بينما جاءت الجزائر في المرتبة الثالثة بفضيتين وحلت قطر رابعة بفضية واحدة فيما جاءت تونس في المرتبة الخامسة بثلاث برونزيات متساوية مع مصر في عدد الميداليات فيما حقق كل من المغرب والإمارات برونزية واحدة لكل منهما بينما حصل اللاعبان كويتيان على ذهبية وبرونزية لكنهما شاركا تحت علم الدورة الأولمبية نظرا للعقوبات المفروضة على بلدهم ولا تحتسب الميدالياتان للكويت اللافت في الأمر أن دولة بحجم مصر احتلت المرتبة السادسة بين الدول العربية رغم تعداد سكانها المتجاوزين 90 مليونا النتائج العربية في الأولمبياد تضع بعض الملح على جرح واقع الرياضة في تلك البلدان وإذا ما قورن الأمر مع رياضي واحد كالسباح الأميركي مايكل فيلبس الحاصل على 23 ميدالية ذهبية في البطولات الأولمبية لن تكون المقارنة في صالح الرياضة العربية ورغم شح فيه إنجازات الرياضيين العرب في الأولمبياد يبقى نجاح هؤلاء الأبطال الذين استطاعوا تحقيق ميداليات لبلدانهم رغم ظروف صعبة أحاطت بهم يبقى هؤلاء نقاطا مضيئة في سماء العالم العربي الذي تكسوه الغيوم