85% من اللبنانيين يعيشون بمساكن غير سليمة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

85% من اللبنانيين يعيشون بمساكن غير سليمة

20/08/2016
4 سنوات مرت على حادثة انهيار مبنى فسوح لكن تفاصيل هذه الحادثة لا تزال محفورة في ذاكرة جاك وكأنها وقعت اليوم توفي والد جاك وستة وعشرون آخرون في المبنى إضافة إلى إصابة اثني عشر شخصا دفع الحادث بلدية بيروت إلى إجراء مسح على عدد من المباني لكن الموضوع انتهى مع انتهاء الضجة الإعلامية ساهم المرسوم في تحسين الشروط البناء دون أن يشمل المباني التي عاصرت سنوات الحروب وبقية مؤجرة بأسعار متدنية وهي تشكل خمسة وعشرين في المائة من المباني في بيروت سبعة عشر في الجنوب وخمسة عشر في المائة في جبل لبنان وذلك وفق دراسة لشبكة سلامة المباني وفق هذه الدراسة فإن خمسة وثمانين في المائة من العائلات اللبنانية تعيش في مبان تفتقروا للسلامة العامة متعلقة بموضوع هيكل انشائي للمبنى تتعلق بموضوع تصنيفات واستخدامات المباني وناهيك عن موضوع إذا بنرجع موضوع الزلازل تؤكد نقابة المهندسين أن العدد الأكبر من الأبنية مقاومة للزلازل في حين أن تدعيم ما تبقى ممكن بكلفة مقبولة تبقى مسؤولية السلطات المعنية لمتابعة تطبيق الشروط اللازمة في بلد تسجل فيه شهريا أربعون الهزة الأرضية لا تتجاوز قواتها 3 درجات على مقياس ريختر قد يحتاج توفير الشروط الملائمة للسكن إلى مراحل تحدد أولويات البدء لكن ذلك يبقى غير ممكن ما لم يتوفر القرار الرسمي بتطبيق القوانين ومراقبة تنفيذها بشرى عبد الصمد الجزيرة بيروت