فتح باب الترشح للانتخابات المحلية بغزة والضفة
اغلاق
خبر عاجل :مصدر أمني لمراسل الجزيرة: الجيش اللبناني لا يشارك في المعارك عند المنطقة الحدودية

فتح باب الترشح للانتخابات المحلية بغزة والضفة

20/08/2016
فتح باب الترشح للانتخابات المحلية في كل من قطاع غزة والضفة الغربية باستثناء القدس التي يحظر الاحتلال إجراء انتخابات فلسطينية داخلها نفى من شهر أكتوبر هو الموعد المحدد للانتخابات التي جرت آخر مرة قبل أربعة أعوام في الضفة الغربية فقط دون مشاركة القطاع هذه المرة ستشارك حماس مع باقي الفصائل الفلسطينية دوافع الناخبين في الانتخابات المحلية ليست سياسية بالدرجة الأولى وإنما تعتمد على كفاءة الأفراد وتعتمد على الصلات العائلية والعشائرية وبدرجة ثالثا تعتمد على الانتماء السياسي ومع ذلك تنبا الشعارات الانتخابية بمعركة حادة بين الفصائل وعلى رأسها فتح وحماس في انتخابات يرى البعض أنها تعكس توجهات الشارع الفلسطيني ويأمل كثيرون أن تشكل هذه الانتخابات فاتحة لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية غابت عن الأراضي الفلسطينية منذ عقد من الزمن بفعل الانقسام كل ذلك ما لم تطرأ مفاجأة أو تتحقق مخاوفه بتأجيل الانتخابات المحلية أما أبرز منغسين أمام هذه الانتخابات فهو الاحتلال هناك عقبات ومطبات يحاول الاحتلال والملاحقات الأمنية في الضفة الغربية للتأثير على هذه الانتخابات ونتائجها ونؤكد على ضرورة إجرائها في مواعيدها المحددة مخاوف حماس تلك تستند إلى أصوات كانت علت في حركة فتح مطالبة بتأجيل الانتخابات وهو ما نفته الحركة إذا كنا نحن أصحاب القرار في متى يتم إجراء هذه الانتخابات هذا الكلام يعني أننا جاهزون لهذه الانتخابات واليوم حركة فتح موحدة أكثر من أي وقت مضى أنها تريد لهذه الانتخابات أن تكون نزيهة وشفافة صحيح ان هناك عوامل مهنية تلعب دورا في ذهن الناخب لكن نجاح الانتخابات أو فشلها من شأنه أن يؤثر على المشهد الداخلي السياسي بحيث يساعد على رأب الصدع بين شطري الوطن الفلسطيني المقسم أو يؤدي إلى تعزيزه شيرين أبو عاقلة الجزيرة رام الله