جدل بفرنسا لدور السجون في التشدد الديني
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

جدل بفرنسا لدور السجون في التشدد الديني

14/08/2016
مثل هذا السجن بضواحي باريس يتكدس أربعة آلاف سجين ما يجعله أكبر سجن في أوروبا خلف أسوار هذا العملاق الإسمنتي يعتقد أن من يوصفون بالإسلاميين المتشددين يجندون الإرهابيين ما بات يثير مخاوف السلطات الفرنسية دافيد حارس في أحد السجون بضواحي باريس منذ عدة سنوات وهو مما يؤكدون أن ظاهرة تجنيد الشباب داخل السجون حقيقة المتطرفون يستهدفون شبان لا يعرفون العربية وليسوا متدينين وبعد مساعدتهم على التأقلم مع حياة السجن يغسلون أدمغتهم بأفكارهم ثم يخيرونهم بين الانضمام للمتطرفين أو أنهم عائلاتهم خارج السجن سيدفعون ثمنا باهظا ومنذ أصبح يشار إلى السجون على أنها بؤر للتطرف قررت الحكومة التصدي لظاهرة بإعداد مرشدين مهمتهم التواصل مع السجناء ونشر خطاب ديني معتدل في صفوفهم لكن عددهم المحدود ورفض أغلب من هم وراء القضبان التحاور معهم عقدا من مهمتهم تحول سجناء الرأي العام إلى جهاديين ولأن الجهاديين داخل السجن لديهم تكوين ديني فإن فرص نجاح المرشدين ضئيلة لأنهم لا يملكون المستوى الثقافي المطلوب لإقناع الجهاديين بتغيير قناعاتهم عدد من البرلمانيين أعد تقارير عن السجون تضمنت مآخذهم على السلطات لسماحها بجمع وخلط شبان أدين للتو مع آخرين عادوا من مناطق النزاعات في الشرق الأوسط منذ أكثر من خمسة عشر عاما دق حراس السجون ناقوس الخطر فلماذا الآن فقد قررت السلطات التحرك يتساءل كثيرون من الفرنسيين عن نور الدين بوزيان الجزيرة باريس