سوريا أبرز الملفات في زيارة ظريف لتركيا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

سوريا أبرز الملفات في زيارة ظريف لتركيا

12/08/2016
حملت زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لأنقرة ولقاءاته مع نظيره التركي وكبار المسؤولين في البلاد حملت ملفات مختلفة بجانب ملف العلاقات التركية الإيرانية ظريف شدد على أهمية تطوير علاقات بلاده مع تركيا واعتبرها من أهم الأهداف وقال إن إيران تريد إقامة التعاون القوي مع تركيا في مجمل المجالات الاقتصادية والسياسية والأمنية وفي مجال القضاء على التطرف وإنهاء الصراعات في المنطقة الواضح أن ملف النزاع السوري فرض نفسه على مباحثات الوزير لكنه لم يكن محل صعوبات أو تعقيدات بسبب اختلاف مواقف البلدين جذريا بشأن الأزمة السورية وذكر أن رؤيا الوزيرين تطابقت فيما يتعلق بالحفاظ على وحدة الأراضي السورية والعراقية ومحاربة التطرف مع إبقاء الحوار مفتوحا بشأن الملف السوري لطالما كان الحوار بشأن سوريا بيننا وبين تركيا جيدا ولدينا تعاون جيد مع روسيا في القضية نفسها نعتقد أن كل الأطراف المعنية يجب أن تحاول استعادة السلام والأمن في سوريا وأن تحاول إنهاء الحرب والتعاون في مكافحة الإرهاب نحن مستعدون للتعاون مع تركيا وسوريا في هذه القضية تشاركنا مجددا للآراء بشأن سوريا وسنقيم تلك الموضوعات خلال الفترة القادمة في تعاون اقرب هناك بعض القضايا التي اتفقنا عليها نتفق على السيادة الإقليمية والحدودية لسوريا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استقبل الوزير الإيراني وعقد الجانبان لقاء مغلقا بشأن العلاقات الثنائية وآخر التطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك كما زار ظريف البرلمان التركي ونوه بأن البرلمان الرمز لدعم الديمقراطية والشعب وأن وجود الشعب التركي في الساحات أثبت أن إرادته أقوى وأعلى من أي قوة مشيرا إلى أن إيران دانت الانقلاب منذ لحظاته الأولى وأنها تقف إلى جانب تركيا حكومة وشعبا