مجلس الشيوخ البرازيلي يقرر محاكمة الرئيسة روسيف
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مجلس الشيوخ البرازيلي يقرر محاكمة الرئيسة روسيف

10/08/2016
مجلس الشيوخ البرازيلي يتخذ قرارا آخر صادما وحاسما بشأن مصير الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف بعد قراره السابق بتجميد صلاحيتها الدستورية بشكل مؤقت إذ صوت أعضاء المجلس بالموافقة على محاكمة الرئيس بتهمة ارتكاب جرائم تتعلق بالتلاعب بأرقام ميزانية الدولة لعام ألفين وأربعة عشر وبلغ عدد المصوتين خلال جلسة مجلس الشيوخ التي عقدت صباح الأربعاء ثمانين عضوا تسعة وخمسون منهم يؤيدون قرار المحاكمة بينما يعارض 21 تلك الإجراءات وستمثل الرئيسة روسيف أمام مجلس الشيوخ بنهاية شهر أغسطس آب أو مع مطلع شهر سبتمبر أيلول روسيف لم تقوم بأي شيء يمثل انتهاكا لواجبها ما يحدث هنا هو نوع من الضغط السياسي الذي يعد خيانة للدستور والديمقراطية وعلى جانب آخر من تلك الآراء تواجه السيدة انتقادات لاذعة من المعارضة لم تتوقف عند مجلس الشيوخ فقط بل توسعت بؤرة الاحتجاجات حتى وصلت إلى الشارع البرازيلي الذي تظاهر فيه مئات الأشخاص في أنحاء مختلفة من العاصمة مطالبين برحيل الرئيسة بشكل نهائي ومحاكمتها لما قامت به من جرائم من وجهة نظرهم الخطوة الأهم الآن هي التكاتف من أجل البرازيل الشعب ينتظر لأكثر من ثلاثة أشهر اليوم الذي سيصدر فيه قرار بعزل الرئيسة من منصبها بشكل نهائي من جانبها استنكرت الرئيسة البرازيلية مساءلتها أمام مجلس الشيوخ وأضافت أن العداوة بينها وبين نائب الرئيس ميشال تامر والذي تولى مسؤولية شؤون البلاد بعد تجميد مهامها في مارس الماضي قد بلغت ذروتها لاسيما مع فض الشراكة بين حزبها وحزب الحركة الديمقراطية الذي ينتمي له ميشيل