بيبر.. روبوت ياباني يحظى بإقبال كبير
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

بيبر.. روبوت ياباني يحظى بإقبال كبير

08/07/2016
لم يعد مشهد الفتاة الروبوت بيبر يثير الاستغراب في اليابان فقط وصادفها في أي مكان لكن بيبر مازالت قادرة على مفاجأة الناس بحركاتها وردودها الطريفة وحتى برقصاتها بيبر تعتبر أول روبوت يابانيا يسوق على نطاق واسع بشكل تجاري وهي تقوم بعمل موظف الاستقبال لدى نحو 500 شركة يابانية الآن من بينها مطاعم ومتاجر وحتى مصارف كبيرة والطريف أننا التقينا بها في معرض للروبوتات حيث كانت تقوم بعمل موظفة الاستعلامات نحن نتوقع أن يصبح مشهد الروبوتات وهي تسير بيانات الشوارع أمرا عاديا بحلول بأولمبياد طوكيو عام ألفين وعشرين أهم ما يميز الفتاة الروبوت بيبر هو أنها متوفرة للبيع حتى للناس العاديين وبمبلغ يبدأ من ألفي دولار لكن ثمن بيبر ليس العامل الوحيد الذي يجعل اليابانيين يتقبلون فكرة العيش مع الروبوت في بيت واحد فالعلماء في هذا البلد الرائدة في مجال تطوير الذكاء الصناعي والإنسان الآلي يعملون منذ عقود على بناء علاقة صداقة بين الإنساني والريبوت وهذا المتحف لعلوم المستقبل أحد منصات المخصصة لذلك هنا يتم تقديم الروبوت الشهير أسمو الذي يصل ثمنه إلى مئات الآلاف من الدولارات وكذلك الروبوت الشبه الإنسان الذي يمكنه أن يعبر عن مشاعره ويقلد تعبيرات وجه الإنسان هدفنا تعريف الناس على الروبوتات التي ستدخل إلى بيوتنا وكيف ستصبح حياتنا أكثر إثارة ومتعة بوجودها ربما تصبح هذه الروبوتات في المستقبل شريكا لا يمكن الاستغناء عنه في منازلنا لكن دخولها إلى مكاني عملنا أمر قد يثير القلق فبعض الدراسات تتوقع أن تأخذ نحو ربع وظائف البشري خلال عقدين من الزمان على الأكثر استخدمت هذا النوع من الروبوتات مازالت تقتصر على أغراض الدعاية والترويج للشركات والأعمال لكن انخفاض أسعارها بشكل كبير يعني أنها قد تدخل كل منزل خلال وقت قريب بسلام الجزيرة طوكيو