معسكرات سابقة لتنظيم الدولة في سرت
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

معسكرات سابقة لتنظيم الدولة في سرت

05/07/2016
كل ما تبقى من آثار تنظيم الدولة في هذا المعسكر الذي سقط أخيرا في قبضة قوات البنيان المرصوص يشير إلى تدريبات قتالية متقدمة لكن المثيرة للتساؤل هو اختلاط شعارات التنظيم بشعارات نظام القذافي الخضراء كيف لا والقاسم المشترك بينهما هو مدينة سرت إذ كانت معقلا للنظام السابق ثم غداة معقلا للتنظيم كمن قذيفة مثل قذائف الهاون هذه أطلقت من هنا فآخر تقدم قوات البنياني صعوبة مواقع التنظيم داخل المدينة إلى أن تمكن سلاح الجوي من استهداف المعسكر في الداخل لا تجد هنا سوى بقايا دولة أرادت أن تحكم بالحديد والنار وأن تتمدد في أفريقيا كافتا وليس في ليبيا تقتصر أنشطة التنظيمي على الجانب العسكري بل انعكست على مناحي الحياة كافة في المدينة خاصة المتعلقة بالجوانب السلوكية والمعاملات المالية والتجارية كما كانت جباية الضرائب المفروضة على المواطنين بمن فيهم التجار وأصحاب الأعمال أحد مصادر تمويل تنظيم فكل من ختم له متجرأو عقار بهذا الخط ما كان عليه أن يدفع مبلغا من المال بشكل دوري تراجع التنظيم في غالبية أحياء المدينة قد لا يدفع المواطنون الضرائب عنوة بعد اليوم لكن بعضهم قد يدفع ثمنا إعادة إعمار منازلهم التي دمرتها الحرب محمود عبد الواحد الجزيرة من مدينة سرت