الصحة العالمية تحذر من خطر التهاب الكبد الفيروسي
اغلاق

الصحة العالمية تحذر من خطر التهاب الكبد الفيروسي

29/07/2016
يقف الناس طوابير أمام العيادات الطبية في العاصمة الباكستانية إسلام آباد للتأكد من خلوه أجسادهم من التهاب الكبد الوبائي أو الفايروس سي أو أخذ العقاقير بعد أن وصل هذا المرض من نوعي أي وإي إلى مرحلة وبائية بسبب تفاقم أزمة المياه الملوثة وتشير الإحصائيات الرسمية إلى إصابة نحو ثلاثة عشر مليون شخص في باكستان وحدها بالتهاب الكبد المزمن من نوعين دي وسي وتفشي فايروس دي في مناطق منها بلوشستان والبنجاب والسند حالات الإصابة بفيروس سي عالية في باكستان ونعتقد أن خمسة في المائة من الباكستانيين يعانون من التهاب الكبد الفيروسي نوع سي ونصعف هذه النسبة من نوع بي نظري أن العدد أعلى بكثير منظمة الصحة العالمية قدرت عدد الوفيات من هذا المرض في العالم بمليون وأربعمائة وخمسين ألفا في عام ألفين وثلاثة عشر وأشارت إلى أنها تكثف جهودها للأجهزة ثمانية ملايين مصاب بالنوعى بي أو سي بحلول عام 20 يزداد انتشار المرض عاما بعد عام ووفق تقديرات المعهد يصاب ربع مليون سنويا وهناك حاجة إلى اتخاذ إجراءات للوقاية من المرض وعلاجه للحد من العدوى ينتشر مرض التهاب الكبد الفيروسي في دول أفريقيا ووسط وجنوب آسيا وأميركا الجنوبية وهو من الأمراض المعدية التي تسببها الفيروسات آي وبي وسي واي وجي وتسبب تلفا في خلايا الكبد والتهابها وقد يكون الضرر مؤقتا أو مزمنا وتتنوع أعراض المرض وخطورته حسب نوع الفيروس ومن أسباب انتقال عدواه تناول الماء والطعام الملوث وبعضها ينتقل في عمليات نقل الدم