السياحة البيئية مرتكز اقتصادي لسلطنة عمان
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

السياحة البيئية مرتكز اقتصادي لسلطنة عمان

26/07/2016
ليست الريف البريطاني ولا الهولندي ولا حتى الفرنسي إنها صلالة العمانية بجبالها التي تعانق السحاب وغاباتها التي تغازل جداول المياه في مشهد سريالي قل نظيره في منطقة الخليج العربي تفرد صلالة بمناظرها الخلابة جعلها قبلة لعشاق الحياة البرية والمناطق الطبيعية التي تحافظ على عذريتها بعيدا عن الحضارة والأنشطة البشرية تزخر سلطنة عمان بعدة مناطق طبيعية تتيح للسياح الاستمتاع بمناظرها ونباتاتها وحيواناتها النادرة كالسلاحف البحرية التي تقصد شواطئها لتعشش فيها وتضع بيوضها مشهد يتهافت الكثيرون من مختلف أنحاء العالم لمتابعته إلى جانب الشعاب المرجانية الغنية بالحياة البحرية وقد ساهم كل ذلك في تبوء السلطنة المركز الأول عالميا من حيث السياحة البيئية عام 2010 وتسجل السياحة البيئية نموا مضطردا حيث تصل حصتها إلى خمسة عشر في المائة من إجمالي الإنفاق السياحي عالميا غير أن ارتفاع أعداد الزوار المناطق الطبيعية قد يتحول إلى تهديد للبيئة والأحياء فيها ما يجعل السائح أمام مسؤولية بيئية معظم المناطق الطبيعية معنا في السلطنة لها برامج خاصة للتوعية بمعنى إن خريف صلالة أو مناطق معينة للسياحة فيها برامج متخصصة ناس متخصصين أخصائيين يوعوا السياح اللي دخلوا المنطقة يعني بأهمية الحفاظ على المنطقة والتنوع الحيوي فيها والكائنات الموجودة فيها تشكل حماية البيئة مرتكزا مهما في السياحة البيئية التي تساهم في تطور الاقتصاد الأخضر واستدامة الموارد ما يستدعي تحقيق التوازن بين متطلبات التنمية وحماية وصون الموارد الطبيعية وإذا كانت السياحة البيئية تسجل نموا مضطردا سنويا فإن ارتفاع عدد السياح القادمين إلى المناطق الطبيعية مثل هذه بات يشكل تهديدا لسلامة هذه البيئة وتوازنها وهو ما يحتم تكتف الجهود لحماية هذه البيئة ورفع مستوى الوعي لدى السياح بشأن توازنها وحماية عذريتها مراد بوعلام الله الجزيرة من عين صحن الوت صلالة سلطنة عمان