الاحتلال يعتقل العشرات بالخليل ويهدم 11 منزلا بقلنديا
اغلاق

الاحتلال يعتقل العشرات بالخليل ويهدم 11 منزلا بقلنديا

26/07/2016
لا تزال محافظة الخليل وقراها تشهد عمليات دهم العسكرية يومية منذ قرابة الشهر حيث يشن جيش الاحتلال حملات يعتقل خلالها شبان فلسطينين بحجة البحث عن منفذي هجمات مسلحة ويمارس سياسات عقابية ضد سكانها سياسات جسدها استمرار حصار المحافظة جزئيا من خلال إغلاق عشرات من مداخل بلدة جنوبية بهدف الضغط على أكثر من 600 ألف نسمة من سكانها لم يقتصر الحصار على تنقل الأفراد بل شمل جوانبه أبرزها الاقتصاد والتجارة هي عقوبة جماعية على الاقتصاد عقوبة جماعية على التجارة بتزيد تكاليف الإنتاج عدم توفر المواد الخام تعطيل حياة العمال سحب كثير من تصاريح العمل والتجارة وتأتي هذه الإجراءات الإسرائيلية في أعقاب مقتل وجرح إسرائيليين في هجمات فلسطينية خلال الأسابيع الأخيرة الاستمرار الجزئي في حصار الخليل يعزز رأي كثيرين بأن الحكومة الإسرائيلية تخشى اهتزاز صورة أمنها وقوتها أمام صورة اليمين المتطرف في الشارع الإسرائيلي الذي يطالب بتشديد السياسات الردع الإسرائيلية بما فيها هدم منازل الفلسطينيين ففي منطقة قلنديا شمال القدس المحتلة أتت جرافات الاحتلال الإسرائيلي على أحد عشر منزلا بعضها من عدة طبقات قرب الجدار الفاصل بحجة بنائها بدون ترخيص حيث تركت عشرات من الأسر الفلسطينية بلا مأوى وقد أسفرت هذه الهجمة الإسرائيلية عن إصابة مواطنين خلال مقاومة عمليات الهدم ومحاولة منع الاحتلال من تنفيذ مخططاته سمير أبو شمالة الجزيرة الأراضي الفلسطينية