مهرجان صلالة السياحي رافد اقتصادي لعمان
اغلاق
خبر عاجل :أمير قطر: قطر تعلم 7 ملايين طفل حول العالم لإنقاذهم من التطرف والإرهاب

مهرجان صلالة السياحي رافد اقتصادي لعمان

25/07/2016
تشهد مدينة البليد الأثرية التي تغازل أسوارها وحصونها شاطئ بحر العربي على حضارة موغلة في التاريخ قامت في صلالة بمحافظة ظفار العمانية منذ آلاف السنين وتنتشر بصلالة حقول جوز الهند والموز والبابايا نتيجة توفر الجوي المعتدل والرطب الشبيه بأجواء المناطق الاستوائية يبدء في صلالة موسم الخريف في شهر يوليو تموز ويستمر حتى شهر سبتمبر أيلول من كل سنة حيث تتراجع درجات الحرارة إلى حدود أربع وعشرين درجة مئوية بينما تشهد ارتفاعا في منطقة الخليج العربي إلى 50 درجة مئوية خلال تلك الفترة وللاستفادة من تلك الأجواء يقام كل سنة مهرجان صلالة السياحي في الفترة من منتصف يوليو تموز وحتى نهاية أغسطس آب بهدف الجذب السياحي والتنمية الاقتصادية للمحافظة التي يتوافد عليها الزوار من مختلف دول الخليج والعالم مهرجان صلالة السياحي فاتح ذراعيه كل شرائح المجتمع العماني في الشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات الكبيرة وكذلك الحرفيين من كل أنحاء السلطنة و كل من أراد أن يشارك من الشباب العمانيين مهرجان صلالة السياحي فتح ذراعيه ومستقبلهم بصدر رحب ويتميز مهرجان صلالة بعروضه الموسيقية والثقافية ويشكل أحد الروافد الاقتصادية للبلاد فقد وصلت العائدات الاقتصادية لخريف صلالة العام الماضي إلى حدود أربعمائة وسبعين مليون دولار القطاع السياحي أحد القطاعات الأساسية الذي الذي يستفيد من موسم الخريف ومهرجان صلالة السياحي هو أحد الأدوات الذي ساعد على جذب السواح إلى ظفار إلى ولاية صلالة بالتحديد وكلما ازداد عدد زوار الخريف بالتالي تتحرك الحركة الاقتصادية بشكل أكبر والى جانب فوائده الاقتصادية فإن مهرجان صلالة يسعى إلى حماية واحترام الإرث الثقافي وتنميته لدى الأجيال القادمة من الواضح أن مهرجان صلالة السياحي واحد من أبرز أدوات الجذب السياحي التي باتت تكتسب مزيدا من الأهمية خاصة في ظل توجهه السلطنة لتنويع مصادر دخلها للتحرر من التبعية النفطيه مراد بوعلام الله الجزيرة من أرض مهرجان صلالة السياحي سلطنة عمان