دمج مناهج التعليم السوداني والسوري يلقى ترحيبا
اغلاق

دمج مناهج التعليم السوداني والسوري يلقى ترحيبا

22/07/2016
مدرسة سمية بنت الخياط للبنات أول مدرسة سورية سودانية توفر التعليم مجاني لأبناء السوريين الذين لجؤوا إلى السودان بسبب الحرب المدرسة التي تضم ثمانية فصول لمرحلة الأساس اختلط فيها التلاميذ السودانيون مع السوريين في صف واحد إدارة المدرسة المشتركة بين الطرفين تقول إنها أعدت خطة تتناسب مع الجنسين كالتدريس باللغة العربية الفصحى التجربة وجدت ترحابا من السوريين إلى أنها توفر تعليما مجانيا قصة دمج سوريين في المجتمع السوداني تسير بخطى حثيثة قد تعوضهم بعضا مما فقده بسبب الحرب بعد أن فتحت أمامهم الأبواب في مختلف المجالات يزيد عدد اللاجئين السوريين في السودان عن مائة وثلاثين ألفا يتلقون مساعدات من منظمات محلية وأخرى من جهات خارجية لكنها لا تفي باحتياجاتهم في ظل الظروف الاقتصادية التي يمر بها السودان غير أن انخراط السوريين في التجارة شكل لهم رافدا مهما في مواجهة أعباء الحياة الطاهر المرضي الجزيرة الخرطوم