البرلمان التركي يقر فرض حالة الطوارئ
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

البرلمان التركي يقر فرض حالة الطوارئ

21/07/2016
أعلنت حالة الطوارئ في تركيا الخطر لا يزال مستمرا إذن فما حدث كان كبيرا لدرجة أن أمن البلاد في عمومه تحت التهديد هكذا يقول المسؤولون هنا من أجل القضاء على المنظمة الإرهابية التي قامت بالمحاولة الانقلابية بسرعة واجتثاث جميع عناصرها فإنني وفق المادة مائة وعشرين من دستورنا أوصيت الحكومة بإعلان حالة الطوارئ وقد قررت الحكومة إعلانها لثلاثة أشهر قرار بهذا الوزن قسم مواقف القوى السياسية هو حفاظ على مكتسبات الديمقراطية في البلاد قال الحزب الحاكم ومعه قالها القوميون هو محاولة لفرض سلطة الرجل الواحد أجاب حزبا شعوب الديمقراطي والشعب الجمهوري نرى أنه لا داعي لفرض حالة الطوارئ فمن الممكن إدارة الأوضاع ضمن جو من التعاون في البرلمان من الضروري أن يكون للبرلمان دور في هذه المسيرة وحالة الطوارئ لن تكون فيها فائدة للحزب الحاكم ولا لتركيا ولهذا السبب نعارض هذه المذكرة أما في الشارع فلا يبدو أن الأمر محل جدل كبير فالخوف الذي عاشه الناس أثناء المحاولة الانقلابية لم يبقي مكانا لكثير من التردد ربما أو مجالا للاعتراض أعتقد أن ذلك أفضل فالإجراءات التي ستتخذها الدولة ستصبح أكثر فاعلية لا أصدق أن برلماننا قصف ذلك كان أمرا لا أوافق عليه لا مشكلة في فرض حالة الطوارئ برأيي طالما أن هناك حاجة لها وطالما أن الحياة الاقتصادية وحياة الناس تسير بشكل طبيعي ربما هي ذاكرة الشعب الذي عاش آخر انقلاب قبل أربعة وثلاثين عاما وانتعشت ذاكرته مع صوت الرصاص وقتها استولى العسكر على الحكم بالقوة أغلقت أحزاب وعدم بشر فرض حظر تجوال اليوم لا يبدو أن هناك مجالا للعودة إلى الوراء بدءا من اليوم لن أسيرا في شوارع تركيا دون التأكد من أنني أحمل وثائق رسمية فهذا إجراء واحد من ضمن حزمة من الإجراءات التي ترافق إعلان حالة الطوارئ قد لا تطول هذه الحالة كما يقول المسؤولون الأتراك لكن الأكيد أن ما فرض إعلانها لم يكن أمرا هينا لقد كان محاولة انقلاب المعتز بالله حسن الجزيرة