الإقناع الفكري وسيلة حزب التحرير لإقامة الخلافة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الإقناع الفكري وسيلة حزب التحرير لإقامة الخلافة

02/07/2016
ساحة عربية نادرة يمارس فيها حزب التحرير نشاطه السياسي وتحركاته الجماهيرية إنها تونس مهد الربيع العربي البلد الذي منح الحزب تأشيرة سياسية رغم أفكاره ومواقفه المثيرة للجدل يقول حزب التحرير إنه يسعى لاستئناف الحياة الإسلامية والعودة بالمسلمين إلى وحداتهم وأمجادهم تحت خيمة نظام الخلافة نبدأ يدعو حزب التحرير في عداد الحركات الإسلامية مع فهم خاص للعقائد والمفاهيم والعلاقات أدخله في صراعات مع نظم عربية وإسلامية وحكومات غربية كثيرة يقول الحزب الذي يعمل على الانتشار في مشارق الأرض ومغاربها إنما هو نزولا عند فهمي للموروث الإسلامي يختصر في أساليبه على الإقناع الفكري والكفاح السياسي للوصول إلى تحقيق أهدافه وتضيف منشوراته أنه يتجنب الأعمال المادية في نشاطه خاصة العنيفة منها طارحا على الأمة الإسلامية أفكارا ودستورا يصفها أتباعه بأنها بديل كامل متكامل ينتظر اقتناع المسلمين به دستورا ومنهج لحياتهم كي يؤتي ثماره بيد أن حزب التحرير في المقابلة أن الديمقراطية فكرة كفر دون أن يكفر من يحملها بشكل مباشر وهو لا يرى شرعية للدول والنظم التي نشأت في البلاد العربية لكونها من وجهة نظره لا تقوم على أساس الإسلام يستوي في ذلك أن يكون النظام جمهوريا أو ملكيا شكلت ثورات الربيع العربي في نظر حزب التحرير دليلا على تعطش الشعوب العربية للتغيير إلا أنه جادل في المسارات التي ذهبت فيها دول الربيع العربي في المقابل يرى منتقدو الحزبي أن تلك الثورات يشكل تجاوزا فعليا الأفكار والأحزاب التقليدية والشمولية مستدلين بأن مطلب الحرية والتعددية الذي رفعته جماهير تونس وغيرها من شعوب ثورات الربيع العربي لا علاقة لها بأفكار حزب التحرير التي يصفونها بألاصولية المتشددة سوريا الثورة طرحت بدوية تحديا غير مسبوق على حزب التحرير الذي لا يراها وغيرها من الأقطار سوى ولايات في دولة الخلافة المرتقبة سوريا التي ت وخطورتها عامها الخامس انتهجت الكفاح المسلح ولم تكتفي بالإقناع الفكري أو الكفاح السياسي كما يدعو لذلك الحزب والأهم من كل ذلك أن أحداثها عجلت بقيام خلافة على غير يد حزب التحرير تنظيم الدولة الإسلامية أعلنها باقية وتتمدد ودعا لبيعة زعيمه أبي بكر البغدادي لم يبايع حزب التحرير لكون الخلافة البغدادية جاءت من وجهة نظري بالغص بدون رضا الناس وهو الطرح الذي يتجشمون حزب وعنا أشرحه ضمن تحديات تطرح سؤالا ترى أن هذا غير تحولات الربيع العربي في حزب لم يتزحزح قيد أنملة عن نصوصه ومواقفه وأساليبه منذ تأسيسه في القدس على يد الشيخ تقي الدين النبهاني عام ألف وتسعمائة وثلاثة وخمسين