أردوغان: الشعب أحبط الانقلاب ونطالب واشنطن بتسليم غولن
اغلاق

أردوغان: الشعب أحبط الانقلاب ونطالب واشنطن بتسليم غولن

16/07/2016
انتهت محاولة الانقلاب في تركيا من قلب مدينة إسطنبول أعلنها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمام حشد غفير من الشعب التركي مطالبا الولايات المتحدة بتسليم رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن لأنه ضالع في محاولة الانقلاب أردوغان دعا المواطنين الأتراك إلى الاستمرار في التظاهر طوال الأسبوع وإلى رفع شعار رابعة تركية الذي يرمز إلى الأسس الأربعة للدولة وهي شعب واحد ووطن واحد وجيش واحد وقضاء واحد وكان وزير الدفاع التركي فكري الشق أعلن بسط السيطرة على كافة أنحاء تركيا كما أعلنت السلطات التركية اعتقال قائد منطقة البحر المتوسط نجاة أتيلا دمر هان إضافة إلى اعتقال اللواء الركن ممدوح قبلان قائد جيش إيجة في أزمير وهو الجيش الرابع كما اعتقل قائد الجيشين الثاني والثالث في أكثر من مكان في أنحاء تركيا تواصل الحراك الشعبي تنديدا بالمحاولة الانقلابية هكذا بدت الصورة في أنقرة وتحديدا خارج البرلمان التركي أما في الداخل فجمعت جلسة إستثنائية الأحزاب الأربعة الرئيسية في البلاد ووضعت الأحزاب المعارضة لحزب العدالة والتنمية خلافاتها جانبا لاسيما حزب الشعب الجمهوري والشعوب الديمقراطي وأكد أكدت خلال كلمات متتالية رفضها محاولة الانقلاب وتمسكها بالديمقراطية علينا أن ندافع عن الديمقراطية والعلمانية في كل الأحوال هذه القيم المشتركة للشعب التركي هجوم الأمس كان على الديمقراطية كل الأفراد الذين صوتوا في الانتخابات يلعنون هذه المحاولة الآثمة وفي ختام الجلسة تلا رئيس البرلمان التركي إسماعيل قهرمان بيانا مشتركا وقعته الأحزاب الأربعة رفضت فيه محاولة الانقلاب مشيدة بوقوف الشعب التركي في وجه الانقلابيين حزب العدالة والتنمية وحزب الشعب الجمهوري وحزب الشعوب الديمقراطي وحزب الحركة القومية ونواب هذه الأحزاب الأربعة نحن نؤمن بأننا نمثل إرادة الشعب ونرفض محاولة الانقلاب في الخامس عشر من تموز يوليو التي قامت بها هذه الحركة الأثمة قام شعبنا بيعمل يعتبر درسا لكل العالم ومنع هذا الانقلاب العسكري الاثم ومن بين حضور جلسة البرلمان رئيس الأركان التركي خاموس أقار الذي حرر من قبضة الإنقلابيين وكذلك رئيس الوزراء بن علي يلدرم الذي أشاد في كلمة بالتعاون بين الأحزاب السياسية في تركيا وانتصارها للديمقراطية وخلع بن يلدرم عمل نفذوا محاولة الانقلاب صفة الجنود ووصفهم بالإرهابيين مضيفا أن من يحاول المس بإرادة الشعب ستقطع يده