جوبا ترفض زيادة القوات التابعة للأمم المتحدة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

جوبا ترفض زيادة القوات التابعة للأمم المتحدة

15/07/2016
يوما بعد يوم تتكشف تفاصيل الاشتباكات الدامية التي دارت داخل القصر الرئاسي وخارجه في جوبا بين القوات الحكومية وأنصار نائب الرئيس رياك مشار حيث راح ضحيتها 271 شخصا أغلبهم من المعارضة المسلحة وفي أول اللقاء بين أطراف إقليمية في جوبا عقب تلك الأحداث قدما رئيس جنوب السودان سلفاكير ضمانات يعد فيها المجتمع الدولي والإقليمي بتقديم كامل الحماية نائبه رياك مشار المختفي عن المشهد السياسي منذ أحداث القصر الرئاسي ولم يفوت سلفاكير فرصة لإعلان رفضه التام لزيادة عدد القوات الدولية التابعة للأمم المتحدة العاملة في بلاده هناك أكثر من اثني عشر ألف جندي حضر إلى هنا لماذا يطلبون زيادة وماذا سيفعلون بها البعثة الدولية لديها العديد من الوحدات الأجنبية لذا لن نقبل بأي زيادة حتى وإن كان جنديا واحدا الاتحاد الإفريقي الذي تلقى ضمانات سلفاكير بترحاب دعا إلى احترام وقف إطلاق النار بين طرفي الأزمة في البلاد يجب أن يستمر وقف إطلاق النار وبثبات وعلى الجنود ان يتبعوا التوجيهات الصادرة من الرئيس للمحافظة على وقف إطلاق النار هذا وقد عقد البرلمان جلسة طارئة طالب فيها أطراف الأزمة باحترام اتفاق فض النزاع في جنوب السودان بينما دعت قيادات من المعارضة المسلحة مشار إلى العودة لإكمال بناء السلام الذي يواجه تعقيدات صعبة حسب تعبير بعضهم جرت جولات مكوكية لإقناع زعيم المعارضة المسلحة رياك مشار المختفي عن الأنظار بالخروج للعلن طالما هناك وعود وضمانات بتوفير الحماية له لتجاوز الأزمة التي كادت أن تعصف باتفاق السلام في البلاد عادل فارس الجزيرة جوبا جنوب السودان