عفو عام وسط تحذيرات أممية من تجدد القتال بجوبا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

عفو عام وسط تحذيرات أممية من تجدد القتال بجوبا

14/07/2016
لم ينتظر رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت نتائج لجنة للتحقيق في أحداث العاصمة جوبا الدامية بين الجيش الحكومي وقوات المعارضة المسلحة التابعة لرياك مشار حتى قرر العفو عن الذين حمل السلاح من أتباع مشار في وجه الحكومة ليؤكد أن اتفاق السلام ما زال قائما لكن يبدو أن هذه المحاولات لن توقف التساؤلات داخليا وخارجيا عن حجم الخسائر البشرية والمادية التي تسببت فيها المواجهات الأخيرة في جوبا فالمسؤول الأممي من بعثة حفظ السلام في جنوب السودان ايرفي لادسو قال في بيان له إن ما ذ كر من أرقام للقتلى ليسا سوى قمة جبل الجليد من جهة أخرى بدأت الحركة تدب في أوصال العاصمة المنكوبة بعد العنف المسلح الذي اجتاح أحياءها السكنية فحياة تعود وحدها للمنزل الذي فر جيرانه بسبب ما شاهدوه خلال أيام المواجهة تعود الحياة تدريجيا وسط قلق كثيرين من المشهد الذي ستعيشه البلاد بعد أن غاب الشريك الثاني في الاتفاق وهو المعارضة المسلحة وزعيمها رياك مشار عادل فارس الجزيرة جوبا