التكنولوجيا الحديثة أضرت بالعلاقات الإنسانية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

التكنولوجيا الحديثة أضرت بالعلاقات الإنسانية

14/07/2016
في خريف العمر يعانون الوحدة لكن ليسوا وحدهم واحد من كل أربعة أميركيين يعيش منفردا البعض باختيارهم وآخرون مضطرون إلى التعايش مع هذا الواقع لكن الوحدة اكتسبت صبغة جديدة في زمن حدث فيه الهواتف الذكية وكاميرات الفيديو ثورة في عالم الاتصال يتحدث الخبراء عن تأثيراتها السلبية أظهرت دراسات أنه إذا جلست مع شخصا وضعت بينك وبينه على الطاولة هاتفا حتى لو كان صامتا فإن الاندماج بينكما سيكون أقل أدرو أولانوف المصاب بالسرطان يرى الأمر بشكل مختلف من خلال النظارات الواقع الافتراضي يمكث أولانوف في المستشفى لأسابيع كل مرة ويرى أن الواقع الافتراضي يسمح له بالهروب من واقع المستشفى ليس الأمر سحرا لكن قد يساعد على التخفيف من التوتر والآلام والخوف عندما تكون في وضع لا يمكنك السيطرة وعليه يحاول أولانوف الآن نشر رسالته من خلال مؤسسته غير الربحية التي حدد مهمتها في شعار فك العزلة ومع تطور سريع للتكنولوجيا فإن أجهزة الواقع الافتراضي توفر إمكانيات أكبر للتواصل الاجتماعي الحضور مهم في الواقع الافتراضي ومعرفة أن هناك شخصا أن الطرف الآخر أمر رائع يظهر هذا التسجيل تطبيق هاتفيا جديدا يربط المتصلين عبر الواقع الافتراضي وبالنسبة لمن يعانون التوحد هذه المنصة للواقع الافتراضي صممت للمساعدة على قراءة تعابير الوجه وتحسين التفاعل الاجتماعي هي طريقة أخرى لتعزيز الروابط البشرية من خلال الأجهزة الإلكترونية