تيريزا ماي ثاني امرأة تتسلم رئاسة الوزراء ببريطانيا
اغلاق
خبر عاجل :الخارجية الفرنسية: رأينا مواقف من طرفي الأزمة الخليجية تحمل إشارات إيجابية

تيريزا ماي ثاني امرأة تتسلم رئاسة الوزراء ببريطانيا

13/07/2016
تيريزا ماي هي ثاني امرأة بعد مارغريت تاتشر تتسلم مهام رئاسة الوزراء في بريطانيا سطع نجمها بتوليها منصب وزارة الداخلية 6 سنوات كاملة وهي أطول فترة يقضيها مسؤول بريطاني على رأس الوزارة منذ قرن من الزمن نشأت تيريزا ماي في كنف عائلة مسيحية متدينة متوسطة الحال تخرجت من جامعة أوكسفورد وبدأت حياتها العملية في القطاع المالي لم أمر بأي عوائق داخل الحزب ولم أشعر أبدا بأي مشكلة لأن المرأة ورغم عدم ولعها بالظهور في وسائل الإعلام كثيرا لم تتوان ماي خلال تجربتها السياسية عن الجهر بمواقفها حتى ضد حزب المحافظين حينما كان في المعارضة قاعدتنا ضيقة جدا وشفقتنا على الآخرين قليلة أيضا بعض الناس يسموننا الحزب الشرير وبحكم عملها في الداخلية البريطانية أبدت ماي تشددا في مسألة محاربة الإرهاب وعملت على سن قوانين لترحيل المشتبه بهم من بريطانيا بينهم أبو قتادة لكن مواقفها من الحرب على العراق وقضايا السياسة الخارجية لبريطانيا في العالم العربي بقيت مصطبغة بمواقف حزبها ولم تبد لينا أو أي خلاف عالمي إزاء مواقف الحكومة البريطانية جلست معها حول طاولة الحكومة 6 سنوات وهي تتمتع بعوامل النزاهة والقوة القيادة التي تحتاج إليها بلادنا ورغم أن تيريزا ماي ظلت طويلا محسوبة على تيار الوسط في حزب المحافظين في اهتمامها بتطبيق القانون والقضايا الاقتصادية وتفضيلها البقاء ضمن الاتحاد الأوروبي خلال فترة الاستفتاء فقد شددت في رؤيتها للمستقبل على العمل بجد لرأب الصدع وتوحيد البلاد ومعالجة الفوارق الاجتماعية وقبل كل ذلك التفاوض مع بروكسل وحماية مصالح بلادها عند خروجها من الاتحاد الأوروبي العياشي جابو الجزيرة لندن