زيارة شكري للقدس تتويج لعلاقات مصر وإسرائيل
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

زيارة شكري للقدس تتويج لعلاقات مصر وإسرائيل

10/07/2016
لم تكن تلك الحفاوة مفاجئة في نسق السنوات الثلاث السابقة زيارة وزير الخارجية المصري للقدس المحتلة التي تعد الأولى منذ تسع سنوات تدشن مرحلة جديدة من العلاقات الثنائية كما تأتي تتويجا لمسار من إشارات التقارب المتبادلة بين الجانبين منذ انقلاب الثالث من يوليو تتناقض هذه الأجواء تماما مع ما ساد الشارع المصري من احتقان ضد إسرائيل في أعقاب ثورة يناير بلغ مدى غير مسبوق حين هجم مئات المتظاهرين مبنى السفارة الإسرائيلية الحصينة في القاهرة وأنزل العلم من فوقه اعتبرت الخطوة الشعبية آنذاك طبيعية في أجواء الثورة قامت على نظام مبارك الذي وصفه إسرائيليون بكنز استراتيجي بين الثورة والانقلاب تناغمت سياسة الرئيس المعزول محمد مرسي تجاه حرب غزة والملف الفلسطيني عامة مع الشارع المصري لكن الانقلاب العسكرية وصف لاحقا في تل أبيب بالمعجزة الأمنية لإسرائيل قبل أن يزور وفد أمني إسرائيلي للقاهرة ووصفت صحف إسرائيلية التعاون الأمني مع مصر بالعميق والواسع على نحو غير مسبوق لاحقا يتسارع إيقاع التقارب حتى يقطع عبد الفتاح السيسي الشك باليقين منتصف مايو الماضي حين تحدث عن السلام الدافئ الذي يمكن إعادته للمنطقة واقتدت الأطراف بالتجربة المصرية الناجحة في هذا المجال برأيه يومها أكد السيسي على المبادرة الفرنسية المطروحة ولم يقدم غيرها ثم ها هو نتنياهو الآن يدعو الفلسطينيين للاقتداء بمصر والتفاوض مباشرة مع إسرائيل يقول هذا وهو يرفض المبادرة الفرنسية كما هو معلن فعلى أي أساس ستعود المفاوضات مع الجانب الفلسطيني إذن لا جواب على هذا بعد كما أنه لا جواب عما يمكن أن تكون قدمته إدارة السيسي لتل أبيب في مقابل هذا يضن مراقبون أن للأمر علاقة بمخاوف مصرية من التقارب الإسرائيلي التركي المستأنف حديثا أو ربما بأثمان غير سياسية قد تكون مائية مثلا خاصة بالنظر لتوقيت الزيارة مباشرة بعد جولة نتنياهو الأفريقية