الأميركيون يحتجون على عنف الشرطة ضد السود
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الأميركيون يحتجون على عنف الشرطة ضد السود

10/07/2016
على مدار ثلاثة أيام لم تتوقف المظاهرات واسعة النطاق في الولايات المتحدة منددة بالعنف الشرطة ضد السود الاحتجاجات التي بقيت في مجملها سلمية لم تخلو من مظاهر خشونة متفرقة كتلك التي شهدتها مظاهرة مدينة باتون روج بولاية لويزيانا حيث وقعت اشتباكات بين المتظاهرين والشرطة انتهت باعتقال عدد من الأشخاص وفق ما قال متحدث باسم الشرطة وتقول السلطات الأمريكية إن بعض النشطاء حملوا بنادق وهو ما لا يتعارض مع قانون الولاية ظاهرة إغلاق الطرق تكررت في أكثر من ولاية في منيابوليس أغلق المتظاهرون طريقا يصل المدينة بولاية مينيسوتا أدى هذا إلى عرقلة حركة المرور ساعتين وفي مدينة ناشفيل بولاية تينيسي أغلقت الاحتجاجات طريقا سريعا لفترة وجيزة أما شرطة نيويورك فقالت إنها اعتقلت اثنين وعشرين شخصا بسبب إغلاقهم طريقا رئيسيا في المدينة كما تظاهر الآلاف في ولاية أطلانطا وأغلق الطريق المؤدية إلى الولاية في المقابل أعادت شرطة دالاس فتح الشوارع المؤدية إلى مقرها المركزي وسط المدينة بعد إغلاقها بسبب تلقيها تهديدا لم توضح مصدره على إثر ذلك التهديد المجهول فتشت الشرطة المباني المحيطة بمقرها وأبعدت وسائل الإعلام الموجودة هناك تأثيرات المظاهرات والاحتقان الشعبي إنعكست على برنامج رحلة أوباما الأوروبية حيث اختصر زيارته إلى إسبانيا يوم ليعود مبكرا إلى بلاده أوباما الذي التقى مع الملك فيليب السادس ومسؤولين في مدريد سيتوجه رأسا من إسبانيا إلى دالاس التي شهدت ذروة أحداث العنف الدامية قبل أيام والتي لم تتوقف هزاتها الارتدادية بعد