نزوح آلاف العائلات من إدلب
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

نزوح آلاف العائلات من إدلب

09/06/2016
أصبحت مدينة خطيرة وشبهه فارغة هكذا باتت ادلب المدينة التي كانت مفعمة بالحياة كان ذلك بعيد الغارات الجوية الروسية التي استهدفت الأحياء السكنية داخل المدينة في الحادي والثلاثين من الشهر الماضي حولتها تلك الغارات إلى جسد دون روح بعد أن نزح عنها آلاف العائلات هذه الساحات والشوارع والأسواق كانت تعج بالحياة قبل أيام لكن الغارات الجوية الروسية والسورية أجبرت الأهالي على الهرب إلى الأراضي الزراعية حفاظا على أرواحهم وأرواح أطفالهم هروبا كان سريعا فكيف يعيشون هناك يعيشون هنا تحت أغصان الزيتون تلك الأصول التي تحجب عنهم حرارة الشمس وتفي بين ظلالها آهات التشرد في رحلة النزوح المؤقت مضى على وجودهم هنا بضعة أيام تقدم لهم بعض الجمعيات الخيرية مساعدات طارئة لكن إن لم يتوقف القصف فمصير 60 ألف عائلة سورية هو السير على درب التشرد الطويل وكم هي قاسية تلك الحياة قد يكون هذا بالنسبة للأطفال وقت للعب والتسلية فهم لا يدركون بعدوا عن مصيرهم يتوقف على ما آلات حرب ضروس مزقت بلدا إسمه سوريا بلال فضل الجزيرة ريف إدلب