"لكنني أحبك".. مسرحية لبنانية تناقش العنف ضد المرأة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

"لكنني أحبك".. مسرحية لبنانية تناقش العنف ضد المرأة

07/06/2016
تسرد هؤلاء الممثلات تفاصيل العنف المنزلي الذي عاشته أربع نساء لبنانيات تحيط بهن أواني محطمة يجمعنا بقاياها كمن يجمع ذاته بعد المعاناة وقصدت المخرجة لينا أبيض أن تطلق على عملها المسرحي عنوان لكنني أحبك كونها العبارة التي يبرر بها الرجل المعنف فعلته عايشين بمحيط مع الأسف عندنا كثير قضايا وأنا بحب إن المسرح تبعي أنا يكون عنده قضية كمان يعني يكون فيه من وراء شغلة مهمة تهز الناس اللي عم يجوا يحضروها وما يميز هذا العمل انه يتيح المجال بعد العرض التمثيلي لحلقة نقاش بين الجمهور الذي لا يتعدى 20 شخصا والممثلة والمخرجة بشأن العنف الأسري صدقني اللي عم بيصير بعد العروض هو مرعب ما بتصدق إنه في قصص بهدها عم بتصير بالبيوت يعني كل يوم عندك حالة جديدة حماية المرأة اللبنانية من العنف الأسري باتت محط اهتمام عدد كبير من الجمعيات والمؤسسات الأهلية وما زالت الجهود تبذل من أجل تأمين حماية كاملة للنساء المعنفات خصوصا على المستوى القانوني ويعتبر قانون حماية المرأة وسائر أفراد الأسرة من العنف الأسري الذي أقره البرلمان اللبناني عام ألفين وأربعة عشر خطوة متقدمة في هذا المجال إلا أن ثمة ضمانات أخرى تحتاجها المرأة المعنفة وفق المعنيين ناقصنا أن يكون في عقوبات كثير أويه بتردع المعنف ناقصنا يكون في سرعة بالمحاكمات يعني نحنا شفنا كم سيدة قتلت خلال هدول السنتين بعد ما عندنا والا حكم وتقول جمعية كفى المعنية بالدفاع عن المرأة إن نحو 20 امرأة لبنانية قتلن في العامين الماضيين بسبب العنف المنزلي كما أنها تستقبل سنويا ألف امرأة تقريبا يطلبن الحماية والإعداد إلى ارتفاع بسبب ازدياد الوعي النسائي بشأن العنف الأسري وفق الجمعية جوني طانيوس الجزيرة بيروت