منفذ هجوم البقعة شاب يؤيد تنظيم الدولة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

منفذ هجوم البقعة شاب يؤيد تنظيم الدولة

07/06/2016
منفذ عملية البقعة في قبضة مواطنيين المنفذ العشريني أردني يدعى محمد المشارفة شاب قتل خمسة من مرتبات جهاز المخابرات العامة في منطقة البقعة شمال عمان نشأ المشارفه في عائلة فقيرة داخل البقعة وعرف عنه انتسابه إلى التيار السلفي الجهادي وتأييده تنظيم الدولة أدين قبل أعوام بتهمة محاولة الإلتحاق بجيش الإسلام السلفي في قطاع غزة وسجنا عامين ونصف العام وضل المشارفة خاضع لرقابة جهاز المخابرات وستدعي مرات عدة وكان آخرها استدعاء له من قبل الجهاز ذاته الأسبوع الماضي من الواضح تماما أننا أمام جيل جديد من ما يسمى التيار السلفي الجهادي في الأردن هذا الجيل أصبح بالفعل مثير للقلق داعش نجح في الفترة الماضية في الانتشار والتوسع واختراق طبقات لن تكون سابقا ضمن أجندة التيار السلفي الجهادي بيان حكومي مقتضب اعتبر الحادثة معزولة وقال إن البحث متواصلا عن بقية المطلوبين المشارفة وفقا للمصادر نفذا العملية منفردة بعد أن أوصله أشخاص مجهولون إلى المقر المستهدف صحيح أن خلفية المنفذ سلفية لكنها معزولة حادثة واحدة لا تهز أمن البلد ولا تهز الثقة في أجهزته الأمنية العملية الأخيرة تؤكد وربما تنامي الخطر الداخلي لتنظيم الدولة التقديرات الأمنية تتحدث عن ثمانية آلاف سلفي جهادي يؤيد غالبيتهم التنظيم اعداد طورت على ما يبدو نماذج للقيام بعمليات فردية تؤكد المخابرات الأردنية تحجيمها قدرة التنظيمات المتشددة على تنفيذ عمليات معقدة وخطيرة لكن ما من شك أنا نمط العمليات الفردية يرتب عليها مسؤولية مضاعفة