شقيقان بباكستان مقعدان ليلاً صحيحان نهاراً
اغلاق

شقيقان بباكستان مقعدان ليلاً صحيحان نهاراً

07/06/2016
يتألمان لدرجة تنحبس معها الكلمات داخل قلب والد يبحث عن حل ولا يجده شعيب ورشيد وعندما كان كل منهما في عامه الأول بدأت تظهر عليهم أعراض شلل تام ولكن خلال الليل فقط أما في النهار فكما ترون مع شروق شمس كل يوم تتلاشى وبصورة مذهلة حالة الشلل المقعد والمؤلم للشقيقين ويكونان كغيرهم من الفتيان منذ اثنتي عشرة سنة لم أترك أي نوع من العلاج الطبي أو الروحاني إلا واندفعت طالبا إياه ولكن دون جدوى استسلمت لوضع أبنائي ولدرجة بت اقول معها إن ما بالصبيين عقاب لي ولزوجتي وعلي تقبله الطفلان شعيب ورشيد وما أن يبدأ ضوء النهار بالإنحصار يسارعان للعودة إلى الداخل فمع دخول الليل تتحول الحياة بالكامل بالنسبة لهم لحظات غروب الشمس هي أكثر ما يخشاه الشقيقان وأكثر ما يخشاه أطباء المستشفى الحكومي بالعاصمة الباكستانية إسلام أباد هو أن لا يجد أي تفسير طبي لحالة قد تكون نادرة على مستوى العالم أجرينا نحو 300 فحصا طبيا ومختبر وتواصلنا مع معاهد متخصصة في بريطانيا وأمريكا ونعتقد أننا أمام اكتشاف لمرض غير معروف في علم الطب تتضمن انحرافا أو علة جينية وفق منظمة الصحة العالمية يعاني ثلاثون مليون باكستاني إصابات بطفرات جينية ويولد سنويا 900 طفل معاق والسبب يعود لزواج الأقارب وهو ما حدا بمتخصصين للسعي لاستصدار تشريع يلزم بإجراء الفحص الطبي اللازم قبل الزواج عبد الرحمن مطر الجزيرة إسلام أباد